جوال

قناة إسرائيلية: غانتس لا يمانع فرض السيادة على مناطق فلسطينية

بيني غانتس

بيني غانتس

تل أبيب - سوا

ذكرت وسائل اعلام إسرائيلية، مساء السبت، أن رئيس الكنيست وزعيم حزب "ازرق أبيض" بيني غانتس ، لا يمانع ضم وفرض السيادة الإسرائيلية على مناطق فلسطينية، ومستعد للنظر في الضم على بعض المناطق.

وكشفت قناة 13 العبرية، أن بيني غانتس لا يمانع من الضم وفرض السيادة على المناطق الفلسطينية، لكن ليس كما يريد اليمين وخاصةً الليكود بأن يكون ذلك في الأغوار ومستوطنات الضفة.

وبحسب القناة، فإن غانتس مستعد للنظر في تطبيق السيادة بشكل محدود على المناطق الواقعة غربي الجدار الفاصل، بحسب صحيفة القدس المحلية.

اقرأ/ي أيضا.. يعلون يهاجم غانتس : خان القيم التي ترشح باسمها للكنيست والحكومة

ونقلت القناة عن مسؤولين إسرائيليين كانوا على اتصال مع بيني غانتس وغابي أشكنازي، قولهم إن غانتس أدخل بعض الشروط المتعلقة بالمناطق التي سيتم ضمها، مثل التوقيت والإجراءات التي ستتبع بهذا الشأن.

وأشارت إلى أن قضية فرض السيادة وعملية الضم تعتبر القضية الأبرز في حالة الجدل خلال الاتصالات التي تجري مع الليكود لتشكيل حكومة جديدة.