جوال

غانتس لن يشكّل حكومة بدون المشتركة

نتنياهو يعلن موعد تنفيذ بنود "صفقة القرن"

نتنياهو

نتنياهو

تل أبيب - سوا

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية  بنيامين نتنياهو ، إن خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتسوية الصراع الاسرائيلي الفلسطيني المعروفة إعلاميا بـ " صفقة القرن " ستخرج إلى حيز التنفيذ، واعتبر أن بإمكانه إملائها على إدارة أميركية لرئيس من الحزب الديمقراطي، رغم تعبير عدد من قادته عن معارضتهم للخطة.

وأضاف نتنياهو في مقابلة مع صحيفة "جيروزاليم بوست" نشرتها اليوم الجمعة، أن ما يمكن أن يوقف تطبيق "صفقة القرن" هو خسارة حزبه (الليكود) في انتخابات الكنيست ، بعد عشرة أيام، وعدم استمرار توليه رئاسة الحكومة بعدها. "سندفع هذه الخطة بعد تنفيذ ترسيم الخرائط، وهذا لن يستغرق وقتا طويلا إذا أعيد انتخابي".

وأوضح نتنياهو أن "أي إدارة، ديمقراطية أو جمهورية، ستضطر إلى العمل استنادا إلى الواقع الجديد. وسيضطرون إلى أخذ الوضع الجديد بالحسبان. وأنا متأكد من أن الإدارة القادمة، مهما تكون، ستضطر إلى أن تأخذ بالحسبان حقيقة أنه توجد خطة جديدة"، مضيفا أنه "سأعمل بشكل ممتاز مع الديمقراطيين وكذلك مع الجمهوريين"، وفق موقع عرب 48.

يذكر أن "صفقة القرن" تقضي بضم مناطق واسعة من الضفة الغربية إلى إسرائيل، بينها جميع المستوطنات وغور الأردن، وأن تكون السيطرة الأمنية الإسرائيلية على كافة الضفة الغربية، التي ستقام فيها دولة فلسطينية، بحسب الخطة، تكون منزوعة السيادة وكجزيرة تحيطها إسرائيل من جميع الجهات، وأن تكون " القدس الموحدة" عاصمة لإسرائيل.

وفيما يتعلق بنتيجة انتخابات الكنيست القريبة، واحتمال تشكيل كتلة "كاحول لافان" برئاسة بيني غانتس الحكومة المقبلة، قال نتنياهو إنه "إذا تشكلت حكومة إسرائيلية ضعيفة أمام إيران، مثلما كان لبيد وغانتس، فسنواجه مصيبة من دون شك. وطالما أنا رئيس الحكومة، لن يكون بحوزة إيران سلاح نووي".

وتابع نتنياهو أن "غانتس لا يمكنه تشكيل حكومة من دون دعم أيمن عودة والقائمة المشتركة. وهذه هي المعطيات. ومع (حزبي) العمل ويسرائيل بيتينو لديه ما بين 50 إلى 52 مقعدا في الكنيست. وإذا لم يفز الليكود، ستجري انتخابات رابعة أو حكومة يسار يقودها غانتس، بدعم من القائمة المشتركة".

وفي رده على سؤال حول كيف سيدير حكومة خلال محاكمته بتهم فساد خطيرة، ستبدأ بعد أسبوعين من الانتخابات، قال نتنياهو إن "ما أفعله خلال ساعة، لا يمكن لخصومي أن يفعلوه خلال سنة، لأنهم يفتقرون للقدرة. وقد أثبت ذلك في العشر سنوات الأخيرة. إسرائيل عي دولة عظمى عالمية. ونحن الدولة العظمى الثامنة في العالم. وهذا أمر لم يحدث من تلقاء نفسه. لقد حدث هذا رغم صيد الساحرات الذي مررت به في السنوات الثلاث الأخيرة. وبدلا من العمل 16 ساعة يوميا، سأعمل 15 ساعة"، وفق زعمه.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم