جوال

بعد لقائه رئيس 'الشاباك'

الرئيس عباس يعلن موقفه من استلام أموال 'المقاصة'

الرئيس عباس وقيادات حركة فتح

الرئيس عباس وقيادات حركة فتح


رام الله - سوا

شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، اليوم السبت، على "وحدة شعبنا وأرضنا والتزامنا في الاتفاقيات، خاصة اتفاق القاهرة عام 2017 فيما يتعلق بالمصالحة والذهاب الى انتخابات عامة".

وأكد الرئيس عباس، مواصلة دعم أسر الشهداء والأسرى، مجددا رفض القيادة استقبال أموال المقاصة منقوصة.

جاء ذلك خلال استقباله بمقر الرئاسة في رام الله وفدا من قيادات وكوادر الشبيبة الفتحاوية في جامعات الوطن، وهنأهم بفوزهم في انتخابات الجامعات التي جرت خلال الفترة الماضية. وفق وكالة وفا.

اقرأ/ي أيضًا: لقاء سري بين الرئيس عباس ورئيس 'الشاباك' الإسرائيلي حول 'المقاصة'

وأطلع الرئيس عباس الوفد على آخر التطورات السياسية، مؤكدا حرص القيادة على  التمسك بالثوابت الوطنية معتمدين بذلك على الله وحقنا في اقامة دولتنا المستقلة والتفاف شعبنا حول قيادته.

وذكر أن القدس وفلسطين ليستا للبيع، مؤكدا رفضه لما يسمى " صفقة القرن " وعدم مشاركة فلسطين في الورشة الاقتصادية التي دعت الها الولايات المتحدة في المنامة.

وأشاد الرئيس بالعمل البطولي الذي قام به الشاب الفلسطيني البطل صابر مراد، مؤكدا أهميته كنموذج للتضحية لتعزيز العلاقات اللبنانية والفلسطينية.

وفي نهاية  اللقاء، استمع الرئيس لمداخلات عدد من كوادر الشبيبة الذين اكدوا وقوفهم خلف الرئيس ورفضه صفقة القرن والتزامهم بقرارات القيادة الفلسطينية.

وحضر اللقاء نائب رئيس حركة فتح محمود العالول ، وعضوا اللجنة المركزية لحركة فتح جمال محيسن، و حسين الشيخ ، كما ألقى رئيس الوزراء محمد اشتية كلمة في نهاية اللقاء.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم