رسميا.. حماس والجهاد تحسمان موقفهما من المشاركة بالمركزي

قائد حركة حماس إسماعيل هنية وبجانبه قائد حركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح

قائد حركة حماس إسماعيل هنية وبجانبه قائد حركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح


غزة - سوا - محمود البزم

حسمت حركتا حماس والجهاد الإسلامي موقفهما رسميا بِشأن المشاركة في اجتماعات المجلس المركزي الفلسطيني ، المقررعقدها يومي الأحد والاثنين المقبلين في مدينة رام الله.

وأعلن رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية اعتذار حركته عن حضور اجتماع المجلس المركزي.

جاء ذلك في رسالة خطية بعثها هنية إلى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون ، وفق ما أوردته الوكالة الرسمية.

من جهته، قال المتحدث باسم حركة الجهاد داوود شهاب في تصريح خاص لوكالة"سوا" الإخبارية ، مساء اليوم الجمعة ، إن الحركة أبلغت خطيا رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون بعدم المشاركة في اجتماعات المركزي وبينت له أسباب الامتناع".

وأشار شهاب إلى أن الحركة ستصدر بيانا خلال الساعات المقبلة لتوضيح أسباب عدم المشاركة باجتماعات المركزي.

يذكر أن رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون وجه دعوات خطية لكل من حركة حماس والجهاد الإسلامي، من أجل حضور اجتماعات المركزي قبل أن تعلنان اعتذارهما. 


الأكثر قراءة هذا اليوم