وفد ألماني يزور رام الله

142-TRIAL- رام الله/ سوا/ زار وفد ألماني رفيع المستوى يوم السبت العديد من الشخصيات الفلسطينية في رام الله وذلك ضمن جولة هدفت إلى تعريف هذا الوفد بواقع وتحديات وآمال الفلسطينيين، لاسيما في الضفة الغربية. 
 واستهل الوفد الذي قاده عضوا لجنة الخارجية في البرلمان الألماني رودريخ كايزويتير وتوماس فيست زيارته إلى رام الله بلقاء وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة رام الله د.محمود الهباش الذي أطلع الضيوف على التحديات التي يواجهها الفلسطينيون من قبل الاحتلال الإسرائيلي، كما قدم شرحا عن الأوضاع الراهنة في الشرق الأوسط منوها إلى مركزية القضية الفلسطينية بأي جهد يرمي إلى تحقيق الاستقرار في المنطقة.  
وفي السياق نفسه زار الوفد مقر وزارة الداخلية الفلسطينية حيث التقى بعدد من كبار الضباط والمستشارين الذين قدموا نبذة عن انجازات المؤسسة الأمنية الفلسطينية وعن تطور عملها لاسيما من حيث التخطيط والتنفيذ، كما تحدثوا عن التحديات التي تواجه عمل الأجهزة الأمنية بالذات من قبل الاستيطان والمستوطنين الذين يهددون بصورة دائمة أمن المواطن الفلسطيني وممتلكاته.
  واختتم الوفد زيارته إلى رام الله بلقاء مع الدكتور عبد الله عبدالله رئيس اللجنة السياسية في المجلس التشريعي الفلسطيني، الذي تحدث عن ضرورة قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة.
 كما شرح الدكتور عبد الله للضيوف عن ظاهرة "تدفيع الثمن" مقدما معلومات عديدة بهذا الصدد ومطالبا بالضغط على السلطات الإسرائيلية لمكافحة هذه الظاهرة الخطيرة.
  الجدير بالذكر أن هذه الزيارة جاءت بتنسيق من المركز الدولي للاستشارات، حيث قام مدير المركز وديع أبو نصار بمرافقة الوفد خلال الزيارة وقدم شرحا ومعلومات مفصلة عن التحديات التي تواجه الفلسطينيين وعن العراقيل التي تعترض عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين وتلك التي قد تؤثر على المصالحة الفلسطينية-الفلسطينية. 37
اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد