جوال

اشتية: اجتماع سيعقد الأربعاء لمناقشة إجراءات الحكومة الجديدة

اجتماع مجلس الوزراء اليوم

اجتماع مجلس الوزراء اليوم

رام الله - سوا

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية ، اليوم الإثنين، أن اجتماعا سيعقد يوم الأربعاء المقبل، يضم لجنة الطوارئ العليا والمحافظين والأجهزة الأمنية لمناقشة الإجراءات والتدابير التي تعتزم الحكومة اتخاذها خلال المرحلة المقبلة.

جاء ذلك خلال الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء التي عقدت في مدينة رام الله ، اليوم، والتي أكد فيها اشتية على سيادة النظام، وحماية القانون، لتوفير الأمن للمواطنين، أمام ظاهرة تجاوز القانون.

وشدد اشتية على رفع الغطاء عن كل من يعبث بالسلم الأهلي المجتمعي، لما يتسبب به من شيوع ظواهر تنال من قيم المجتمع وتقاليده، وتسهم في إضعاف المناعة الوطنية في مواجهة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على المواطنين، والتي كان آخرها استشهاد الشابة داليا سمودي (24 عاما) برصاص جنود الاحتلال بدم بارد، أثناء إعدادها الحليب لرضيعها.

وأشار اشتية إلى مواصلة العمل لمواجهة المحاولات الإسرائيلية لفرض وقائع زائفة على الأرض، مشيدا بما تحقق من اصطفاف دولي أسهم حتى الآن في إيقاف مخططات الضم الأميركية الإسرائيلية.

وخلال الجلسة، قدمت وزيرة الصحة تقريرا حول الحالة الوبائية وسط ارتفاع معدلات الإصابة، داعية إلى ضرورة تقيد المواطنين بارتداء الكمامات، والحرص على غسل الأيدي، والتباعد لمنع تفشي الفيروس.

وأدان مجلس الوزراء ما تعرض له مستشفى دورا الحكومي، الذي خصص لمتابعة علاج الحالات المصابة بفيروس كورونا ، من اعتداء، تسبب في إخراج بعض الأجهزة المخصصة لمعالجة المرضى عن الخدمة، مؤكدا تقديم المعتدين إلى القضاء.

كما وقدم وزير المالية تقريرا حول الوضع المالي في ضوء ضعف الإيرادات الواردة للخزينة، واستمرار احتجاز سلطات الاحتلال لأموال المقاصة، وانعكاس ذلك على قدرة الحكومة على الوفاء بالتزاماتها وتحمل الأعباء المالية والاقتصادية.

أما وزير الخارجية فقدم تقريرا حول جهود الوزارة لتأمين عودة نحو 17 ألف مواطن من العالقين في مختلف دول العالم، إضافة إلى تأمين السفر لنحو الفي مواطن التحقوا بأماكن عملهم في مختلف دول العالم، وكذلك طلبة التوجيهي، والطلبة الملتحقين بالجامعات العربية والعالمية.

من جانبه، قدم وزير الاتصالات تقريرا حول جودة الخدمات المقدمة للمواطنين في مجال الاتصالات وسرعة الإنترنت، على أن تقوم الوزارة بمتابعة هذا الموضوع، وتقديم تقرير شامل حول واقع تلك الخدمات، ووضع الخطط اللازمة لتطويرها وتحسين مستوى جودتها.

من ناحيته، قدم وزير التعليم العالي تقريرا حول واقع التعليم الطبي وكليات الطب في فلسطين، وخطط الوزارة لتطوير هذا القطاع لرفد النظام الصحي بالكوادر الطبية والصحية المؤهلة، وضمان تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين، وفق وكالة "وفا".

وأدان مجلس الوزراء قيام قوات الاحتلال الإسرائيلية بقتل الشابة داليا سمودي داخل منزلها بدم بارد، وهي أم لطفلين خلال محاولتها حماية طفليها من الإختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال أثناء اقتحامها حي الجبريات في مدينة جنين يوم الجمعة الماضي، معربا عن تعازيه للعائلة بمصابها الجلل، مؤكدا متابعة هذه الجريمة في محكمة الجنايات الدولية.

كما قدم مجلس الوزراء تعازيه الحارة لعائلة الشيخ بوفاة ابنهم خليل الشيخ، ودعا لجنة التحقيق للإسراع بإنجاز عملها، كما قدم تعازيه الحارة لعائلة الجلاد بوفاة ابنها المحامي عبد الله فريد الجلاد، عضو مجلس أمناء جامعة فلسطين التقنية "خضوري".

واتخذ مجلس الوزراء القرارات التالية:

- تشكيل لجنة وزارية لوضع تصور بشأن إنشاء بنية تحتية آمنة لشبكة ألياف ضوئية تعزز القدرات الفلسطينية في قطاع التكنولوجيا، وتراسُل البيانات بكافة أشكالها.

- تشكيل لجنتين لاستقطاب واختيار رئيس الهيئة الوطنية للتدريب والتعليم المهني والتقني، ورئيس للجامعة الحكومية للتدريب والتعليم المهني والتقني.

- التنسيب لفخامة الرئيس بالموافقة على وقف سريان المدد المتعلقة بالإعتراضات أمام محاكم التسوية.

- الموافقة على أذونات شراء لعدد من الفلسطينيين الذين لا يحملون الهوية الفلسطينية.

- الموافقة على شراء معدات إضافية لاستكمال العمل لتشغيل محطة الجلمة في محافظة جنين.