جوال

حادثة مروعة تحذر من ترك معقمات الأيدي في السيارة

مطهر اليدين - حادثة مروعة

مطهر اليدين - حادثة مروعة

واشنطن - سوا

نشر قسم إطفاء ولاية ويسكونسن الأمريكية مؤخراً، على الحساب الرسمي "فيسبوك"، صورة لباب سيارة مدمر، وبدا الأمر كما لو أُطلقت النار عليه من سلاح، ولكن الضرر حدث بسبب عبوة صغيرة من مطهر اليدين.

وحذر رجال الإطفاء من أن مطهرات اليدين، التي يجري البحث عنها وتقنينها خلال جائحة "كوفيد-19"، قد تسبب ضررا أكبر من الفيروس نفسه إذا تركت دون مراقبة تحت أشعة شمس الصيف الحارقة.

وأوضح رجال الإطفاء أن معظم مطهرات الأيدي يعتمد على الكحول وبالتالي فهو قابل للاشتعال. وعادة ما يكون محتوى الكحول في المحلول ما بين 60 و80%.

ولكنها تصبح مشكلة حقيقية مع اقتراب فصل الصيف، حيث يمكن تعريض المطهر لأشعة الشمس ما يسبب "تكبير الضوء من خلال الزجاجة". وقد يكون خطيرا بشكل خاص إذا كان المرء يدخن في السيارة أو يشوي بجوارها. حسبما أورد موقع "روسيا اليوم".

ويذكر أن ارتفعت إيرادات سوق مطهرات الأيدي في الولايات المتحدة بنسبة 1400٪ في الشهر الأول فقط من تفشي مرض "كوفيد-19"، حيث شُجّع الناس على استخدامها عندما لا يستطيعون غسل اليدين، كما هو الحال في السيارات.