جوال

الفنان عمار حسن يغني للوطن ويحاكي الفلسطينيين تحت الحجر

الفنان عمار حسن

الفنان عمار حسن

رام الله - سوا

أكد الفنان الفلسطيني عمار حسن أن لكل شعب وطن يسكن فيه وأن فلسطين لها خصوصية فهي تعيش بداخلنا أينما ذهبنا وفي كل أعمالنا، وأضاف أنه وفي ذكرى يوم الأرض فإننا نؤكد حقنا في اقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

جاء ذلك مساء اليوم ضمن برنامج طلات ثقافية الذي تقدمه وزارة الثقافة عبر منصات التواصل الاجتماعي التابعة لها، وتحدث الفنان عمار حسن عن أهمية المحافظة على التراث الفلسطيني لاسيما الموروث الشعبي مطالباً الشعراء والشباب البحث في موروث اللهجة الفلسطينية وكتابتها بشكل معاصر.

وأشار إلى أن الفلسطيني لاسيما في مخيمات اللجوء يعيش الانتماء وحلم العودة والأمل، وهذا يجعل الفنان يشعر بالمسؤولية أكثر، فالفنان رسول لوطنه وهو خط الدفاع الأول عنه، مع وجود هذا الاحتلال الذي يحاول تهميشنا وعزلنا.

كما تحدث الفنان حسن عن جمالية الفن وما يحتويه من أغاني شعبية وملتزمة وعاطفية مشيراً إلى أنه ينتمي للأغنية الانسانية والتي ينتمي إليها لما تحمله من معاني وقيم تتعلق بالوطن وحب المجتمع والانتماء، وقال: يحق للفنان الفلسطيني أن يكون له مدرسته الخاصة ومن الجميل الغناء بكل اللهجات لكن لابد من التركيز على اللهجة والأغنية الفلسطينية. وتحدث عن الشعراء الفلسطينيين الذين تأثر بهم وأبرزهم محمود درويش وحسين البرغوثي وغسان زقطان وغسان كنفاني وتوفيق زياد.

وقدم الفنان عمار حسن مجموعة من الأعمال بينها عمل سيطلقه قريباً وهو قصيدة للشاعر الفلسطيني سميح القاسم، وأكد أنه سيكون هناك مشروع غنائي كبير عن مدينة القدس سيكون له أثر كبير في الأغنية الفلسطينية وعلى المستوى العربي.