جوال

هآرتس: نتنياهو لا يرغب بالتصعيد على جبهة غزة لهذا السبب

قصف اسرائيلي على غزة

قصف اسرائيلي على غزة

القدس - سوا

قالت صحيفة هآرتس الاسرائيلية الصادرة اليوم الثلاثاء ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لا يرغب أبدًا بالتصعيد على جبهة غزة ، ويسخر الكثير من القرارات الخاصة بالتسهيلات من أجل الابقاء على حالة الهدوء.

وأوضحت الصحيفة ان آخر ما يحتاجه نتنياهو هو تفجر الأوضاع في غزة ، مشيرة الى ان استمرار إطلاق الجهاد الإسلامي للصواريخ قبل الانتخابات كما جرى في الجولة السابقة، هدفه محاولة إلحاق الضرر برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو(..) معتبرةً أن ذلك تحول ليصبح نقطة ضعف نتنياهو.

وأشارت إلى أن نتنياهو لا يرغب أبدًا بالتصعيد على جبهة غزة، ولذلك يسخر الكثير من القرارات الخاصة بالتسهيلات من أجل الإبقاء على حالة الهدوء، فآخر ما يحتاجه هو تفجر الأوضاع بغزة.

إقرأ/ي أيضا: غانتس يهدد باغتيال قادة الفصائل الفلسطينية في غـزة

وبينت أن استطلاعات الرأي التي يجريها حزب الليكود داخلياً، تشير إلى أن قضية غزة هي في الواقع نقطة ضعف نتنياهو، وما هو ما قد يضر بفرص فوز نتنياهو بأصوات الناخبين.

من ناحيتها، رأت صحيفة معاريف العبرية، أن الجهاد الإسلامي تعلم من دروس الماضي، ونجح في تقليل وقوع إصابات في صفوف عناصره. مشيرةً إلى أن إسرائيل أيضًا لم ترغب بتوسيع التصعيد بسبب الانتخابات القريبة جدًا.

واعتبرت أن الفصائل بغزة لديها خطط خاصة بها لا تتفق مع المنطق الإسرائيلي. مشيرةً إلى أن إسرائيل رغبت بتجنب التصعيد قبل أسبوع من الانتخابات حتى لا تظهر أن منظمة فلسطينية قادرة على التأثير على الانتخابات أو جعلها أن تتخذ قرارات تحت ضغوطات إطلاق النار.