جوال

دعاء يوم الحادي عشر من رمضان - اليوم 11

دعاء يوم الحادي عشر من رمضان

دعاء يوم الحادي عشر من رمضان


القدس - سوا

يرتبط شهر رمضان المبارك بالقرآن، وهو الشهر الوحيد الذي ذكره سبحانه وتعالى مربوطا بالقرآن، وسنجد الحديث عن القرآن في القرآن من حيث النزول يحوي ثلاثة أوجه.

وت فتح في هذا الشهر أبواب الجنات، وتضاعف فيه الحسنات، جعل الله صيامه أحد أركان الإسلام، فيه ليلة خير من ألف شهر، لذلك يغتنم المسلمون هذا الشهر للتقرب من الله وتطهير النفس وتهذيبها، فيتسابقون إلى الطاعات والعبادات والخيرات، إنه بحق شهر الفضائل.

كما أن الملائكة تقوم في هذه الليلة، بتحية المؤمنين والسلام عليهم "سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ"، وهذا السلام من الملائكة غفران ومن الله هو رحمة مستمرة، فهي ليلة تخلو من الشرور، فيعمّ السلام والطمأنينة والرّاحة، من حرم هذه الليلة فقد حرم، يغفر الله فيها جميع الذنوب، لمن قامها إيماناً واحتساباً.

وهي ليلة يشعر بها المؤمن في قلبه، حيث يشعر بالسّكون والهدوء والطمأنينة وانشراح صدره لها، وفي صباحها تظهر الشمس دون شعاع، قال صلى الله عليه وسلم: صبِيحةَ ليلةِ القدْرِ تَطلُعُ الشَّمسُ لا شُعاعَ لها؛ كأنَّها طِسْتٌ حتى تَرْتَفِعَ. 

دعاء يوم الحادي عشر من رمضان:

عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله:"اللَّهُمَّ حَبِّبْ إِلَيَّ فِيهِ الْإِحْسَانَ، وَ كَرِّهْ إِلَيَّ فِيهِ الْفُسُوقَ وَ الْعِصْيَانَ، وَ حَرِّمْ عَلَيَّ فِيهِ السَّخَطَ وَ النِّيرَانَ، بِقُوَّتِكَ يَا غَوْثَ الْمُسْتَغِيثِينَ".

 


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم