قيادي بحماس: دماء اشتيوي وشلبي لن تذهب هدرا وهكذا سيكون الرد

ارشيف

ارشيف


غزة - متابعة سوا

أكد إسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس ، يوم الثلاثاء، أن دماء الشهيدين الطفلين حسن شلبي وحمزة اشتيوي، لن تذهب هدرا، موجها عددا من الرسائل للاحتلال الإسرائيلي.

وقال رضوان في كلمة متلفزة، تابعتها (سوا) خلال مشاركته في فعاليات الحراك البحري الـ23 شمال قطاع غزة : "دماء الأطفال اشتيوي وشلبي لن تذهب هدرا، وسيكون الرد باستمرار مسيرات العودة والمسير البحري والمقاومة بكافة أشكالها".

وحمل الاحتلال الإسرائيلي كامل المسئولية عن ارتكاب الجرائم واستهداف الأطفال خلال مشاركتهم في المسيرات الشعبية على حدود غزة، مضيفا : "قتل الاطفال واستهداف المدنيين والنساء وابناء شعبنا، لن يوقف مسيرات العودة والمسير البحري".

وتابع القيادي في حماس : "لقد أوشك العام الأول ل مسيرة العودة على الانتهاء، وشعبنا يؤكد على استمرارها بطابعها الشعبي وادواتها السلمية حتى تحقق اهدافها بكسر الحصار"، مشددا على أنه "لا مساومة على فلسطين".

وأردف قائلا : "لن نرفع الرايات البيضاء أمام الحصار، واستمرار الجرائم ضد أبناء شعبنا، وفرض العقوبات الظالمة عليه، ومجزرة الرواتب".

وفي سياقٍ آخر، أكد رضوان أن " صفقة القرن لن تمر، ولو على أرواحنا"، مشيرًا إلى أن تهديدات الاحتلال لن ترهب شعبنا ولن تخيفه.

وخاطب الأسرى في سجون الاحتلال قائلا : "لن يهدا لنا بال حتى تنالوا حريتكم".

 



الأكثر قراءة هذا اليوم