جوال

رؤساء الجامعات يحذرون من عواقب وخيمة لتقليص ميزانية التعليم العالي

230-TRIAL- القدس / سوا / احتج رؤساء الجامعات والكليات في إسرائيل وممثلو لجان الطلاب على قرار الحكومة بتقليص مبلغ 175 مليون شاقل من ميزانية جهاز التعليم العالي، في إطار التقليصات في الميزانيات التي صادقت عليها الحكومة، الأسبوع الماضي، مقابل النية برفع ميزانية الأمن لتغطية نفقات الحرب على غزة .
وبعث رؤساء الجامعات والكليات ولجان الطلاب رسالة إلى رئيس حكومة إسرائيل، بنيامين نتنياهو ، حذروا فيها من أن "هذا القرار سيؤدي إلى نهاية عهد التعليم العالي في دولة إسرائيل".
وأضافت الرسالة أن خفض ميزانية التعليم العالي هو "قرار خطير ويأتي في توقيت صعب جدا، يحاول فيه جهاز التعليم العالي مواجهة دعوات المقاطعة الأكاديمية والاحتياجات المتزايدة للطلاب وأعضاء السلك الأكاديمي. وفرض التقليص سيلحق ضررا هائلا بالمجتمع الإسرائيلي والدولة".
وتابعت أن "هذا قرار بائس وستظهر تأثيراته في السنوات المقبلة، بإلحاق ضرر متواصل بالاقتصاد والمبادرات وتطور العمل في إسرائيل" وبينها خطط لإعادة علماء إسرائيليين يعملون خارج البلاد وتجديد البنية التحتية للأبحاث ودمج الحريديم والعرب في جهاز التعليم العالي.
ويتحسب رؤساء جهاز التعليم العالي من أن تقلص الحكومة ميزانية العام المقبل أيضا، بعد تقليص ميزانيات الأعوام الماضية.
ويشار إلى أن ميزانية التعليم العالي تبلغ 9.3 مليار شاقل في العام الحالي، وهذه الميزانية أكبر ب300 مليون شاقل من ميزانية العام الماضي. 78