جوال

بول بيتي، أول أمريكي يفوز بجائزة مان بوكر

هذه السنة الثالثة التي فتح فيها مجال التنافس على الجائزة أمام كتاب من جميع البلدان

هذه السنة الثالثة التي فتح فيها مجال التنافس على الجائزة أمام كتاب من جميع البلدان

واشنطن/سوا/ أصبح الكاتب بول بيتي الأمريكي الأول الذي يفوز بجائزة مان بوكر البريطانية عن روايته "خيانة".

وتتحدث الرواية عن شاب أسود يحاول إعادة العبودية والفصل العنصري إلى إحدى ضواحي لوس أنجليس.

وقالت أماندا فورمان ، رئيسة لجنة الجائزة لهذه السنة، إن الرواية نجحت في تعرية كل المحظورات.

وقد أعلن الفائز بالجائزة الثلاثاء في احتفال في لندن.

وبدا بيتي متأثرا حين تسلم الجائزة التي تبلغ قيمتها 50 ألف جنيه إسترليني، ووجد صعوبة في التعبير عن نفسه بسبب الإثارة.

ثم اعترف في الكلمة التي ألقاها أنه "يكره الكتابة"، وقال إن كتابة الرواية كانت عملا شاقا وسيجدها القراء صعبة القراءة، ويمكن لكل شخص أن يأخذها من زاوية مختلفة.

وهذه هي السنة الثالثة التي أتيحت فيها الفرصة لكتاب من أي جنسية للفوز بالجائزة.

وكان بين المرشحين في القائمة القصيرة بريطانيان وكندي وأمريكيان وكندي من أصل بريطاني.

وقد احتاج أعضاء اللجنة 4 ساعات للوصول إلى قرار بخصوص الفائز، حسب ما قالت رئيسة اللجنة.

وفي حديثها عن الرواية الفائزة قالت "إنها رواية تناسب عصرنا، تتسم بالذهنية الفجة".