جوال

البشمركة تبدأ هجوما بريا شمال شرقي الموصل

قوات البشمركة تتقدم في الموصل

قوات البشمركة تتقدم في الموصل

بغداد / سوا / ذكرت مصادر أمنية عراقية، الخميس، أن قوات البشمركة بدأت هجوما بريا على ناحية بعشيقة شمال شرقي الموصل، في إطار معركة استعادة الموصل من تنظيم داعش الإرهابي.

وبدأ الجيش العراقي وقوات البشمركة التحرك في اتجاه المدينة من محاور عدة تحت غطاء جوي لطائرات التحالف الدولي.

وفي السياق، وصلت طلائع قوات مكافحة الإرهاب العراقية إلى محور الخازر استعدادا للمشاركة في معركة استعادة المدينة من داعش.

وفي الأثناء، أفاد مراسلنا بأن طائرات التحالف الدولي استهدفت مواقع لمسلحي داعش داخل الموصل في اليوم الثالث من بدء معركة استعادة المدينة.

وتستعد الشرطة الاتحادية للتقدم جنوبا في عملية تهدف إلى السيطرة على قرى شكلت جبهة دفاعية لداعش قبل انكفائِه داخل الموصل.

من جانبه، زار رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، القطاعات العسكرية لجهاز مكافحة الإرهاب وقوات الرد السريع المنتشرة بالقرب من مدينة الموصل.

وأكد العبادي خلال زيارته أن "معركة استعادة الموصل تسير بشكل جيد وحسب الخطة الموضوعة"، مشددا على أن الأولوية لحماية المدنيين.

وشدد العبادي على ضرورة التزام القوات بالحيطة والحذر خلال المعركة لأن كل المؤشرات تؤكد أن تنظيم داعش سيلجأ إلى أساليب دموية خلال المعركة.

من جانب آخر، قال الجنرال الأميركي، غاري فوليسكي، قائد القوات البرية للتحالف الدولي، في معركة استعادة الموصل، إن بعض قادة داعش غادروا الموصل مع بدء الهجوم لاستعادة المدينة.

وأضاف فوليسكي أن التحالف الذي تقوده واشنطن لا يدعم مليشيا الحشد الشعبي ولم ير لها وجودا ضمن أي تشكيل في عملية استعادة الموصل.