جوال

الرضيعة شيماء ترتقى لمعانقة والدتها في السماء

80-TRIAL- غزة / سوا / أعلنت مصادر طبية فلسطينية فجر اليوم الخميس عن استشهاد الرضيعة شيماء قنن البالغة من العمر 7 أيام بعد ولادتها من رحم أمها رغم سقوطها قتيلة في غارة اسرائيلية على بلدة دير البلح وسط قطاع غزة.
وتفاجئ أطباء فلسطينيون في مستشفى شهداء الأقصى، في دير البلح، وسط قطاع غزة، قبل عدة أيام، بولادة الطفلة "قنن"، من رحم والدتها الميتة.
وأكد الأطباء بأن والدة الطفلة وصلت إلى المستشفى وقتئذ جثة هامدة، إلا أنهم تفاجؤا بأن جنينها الذي كان في أشهره الأخيرة مازال حيًا.
وولدت الرضيعة "قنن" التي حملت اسم والدتها "شيماء" 23 عامًا"، في الـ 25 يوليو/تموز الجاري.
ويُشكل الأطفال وفق إحصائيات مركز الإحصاء الفلسطيني نسبة 60٪ من سكان قطاع غزة. 
وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن ارتفاع حصيلة ضحايا الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، المستمرة لليوم الـ"25" على التوالي، إلى 1395 شهيداً، وإصابة 8100 آخرين.
122