269 مشروعا دوليا ومحليا متوقف في غزة بفعل الحصار

160-TRIAL- غزة/ سوا/ أظهر مسح ميداني شامل أعده اتحاد المقاولين الفلسطينيين أن 269 مشروعًا دوليًا ومحليًا من أصل 350 مشروعًا متوقفة ويتم تأجيلها بسبب عدم توفر المواد الإنشائية اللازمة للبناء نتيجة لإغلاق معابر القطاع.
وقال رئيس الاتحاد نبيل أبو معيلق في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء للإعلان عن نتائج المسح، أن 81 مشروعًا تحت التنفيذ من خلال التنسيق الخاص أو المشاريع القطرية وقيمتها حوالي 157.284.555 دولار.
وأضاف أن قيمة الـ269 مشروعًا المتوقفة تبلغ حوالي 287.536.650 دولار، مشيرًا إلى أن مجموع مشاريع الأبنية من إجمالي المشاريع بلغ 153 مشروعًا أي بنسبة 44% من إجمالي نسبتها وبقيمة 258.131.693 دولار.
وأكد أن من بين مجمل المشاريع 15 مشروعًا لبناء جامعات وكليات وقيمتها 82.410.000 دولار، و50 مشروعًا لمدارس وهو بقيمة 54.378.384 دولار.
ونوه إلى أن 13 مشروع إسكان من بين المشاريع بقيمة 54.518.154 دولار وهي تضم مدن جديدة ووحدات سكنية ووحدات للفقراء والحالات الإنسانية بتنفيذ من عدة مؤسسات دولية ومحلية.
وأشار إلى مشاريع للصحة من بين مجمل العدد بلغ 19 مشروعًا ما بين مشافي وعيادات ومستوصفات بتنفيذ وزارة الصحة ومؤسسات أخرى بقيمة 49.821.671 دولار.، إضافة لمشاريع إنشاء مراكز اجتماعية وتجارية وشبابية ومباني بلديات ومؤسسات وجمعيات بقيمة 17.003.484 دولار.
وأفاد أن مجموع مشاريع الطرق من بين مجمل المشاريع 95 مشروعًا بقيمة 94.116.832 دولار، فيما بلغ عدد مشاريع البنى التحتية 61 مشروعًا من مياه ومجاري بقيمة 82.541.872 دولار.
وذكر أبو معيلق أن مجموع مشاريع الكهروميكانيك بلغ 41 مشروعًا بقيمة 10.884.752 دولار، أي ما نسبته 3% من المشاريع.
كما أكد أن هذه المشاريع تحتاج ليتم استكمالها وبحسب التقديرات المبدئية إلى ما مجموعة 150.732 طن اسمنت، و25.570 طن حديد، و685.427 طن حصمة و661.608 طن بيسكورس، إضافة إلى 13.040 طن بيتومين.
أما المشاريع الاستثمارية والإسكانية فتبلغ قيمتها الإجمالية لهذه المشاريع حوالي 150.000.000 دولا، وفق أبو معيلق.
وأوضح أن مشاريع أهلية خاصة ينفذها الأهالي بغرض السكن وتلببية النمو الطبيعي لعدد السكان في القطاع وتقدر بحوالي 200.000.000 دولار.
وشدد أبو معيلق أنه وبناءّ على ما سبق فإن مجمل قيمة المشاريع المتوقفة حتى مايو 2014 تبلغ 800 مليون دولار تقريبًا.
كما أكد أن هذه المشاريع يمكن البدء فيها فورًا في حال تم رفع الحصار من قبل الاحتلال الإسرائيلي وإدخال المواد الخام الممنوعة لقطاع الإنشاءات إلى محافظات غزة، خاصة وأن المبالغ متوفرة من قبل المانحين لجميع المشاريع المعلنة والقطاع الخاص المستثمر والمواطنين لتطوير منازلهم 
121
اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد