جوال

أدرعى:فيلم "نهاية الامل" للقسام مقطوعة "بروباغاندية"

القدس / سوا / علق الناطق باسم جيش الاحتلال الاسرائيلي افيخاي ادرعي ، على الفيلم الذي نشرته كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس اليوم الثلاثاء ويحمل اسم (نهاية الامل ) بالقول " حركة حماس مجدداً بألعابها، تستحضر فيلما جديداً بعنوان (نهاية الامل)، في اشارة الى النشيد الوطني الخاص بدولتنا، وفي مضمونه تهديد مضحك لدرجة السخرية " حسب ما قاله ادرعي .

واضاف ادرعي في تعليق كتبه على صفحته الشخصية على "الفيس بوك" ، "هذا لا يستحق التعقيب، ولكن الملفت ان حركة حماس اعترفت جهاراً، بقصد او غير قصد، بالعلاقة الوثيقة التي تربط ارض اسرائيل بشعبها اليهودي مستخدمة الفاظاً، وجدت اكثر من ٣٠٠٠ عام ، الحق يعلو ولا يعلى عليه " حسب ما قال ادرعي.

وقال " نشيدنا الوطني يسمى (الأمل) في اشارة الى الامل الذي رافق شعبنا على مدى سنوات خلت، وكان بنية صلبة في إقامة دولتنا التي نحتفل اليوم بعيد استقلالها ال-٦٦ ، ومتجذر في عروقنا " حسب ما يدعي ادرعي.

وقال " هذه الجماعات لا تعرف (الامل) معنى فكيف تتحدث عنه؟ وهي التي تحرم شعوبها من كل بصيص ! وهذا بالتحديد ما يؤدي الى التطرف والعنصرية والتخلف، بينما نحن نؤمن بالأمل وهو الذي يقودنا نحو التطور والانفتاح والازدهار والثبات في كافة الميادين " حد قوله.

وقال "لكن ان ارادوا العزف على هذه "المقطوعة البروباغاندية" فليكن! صدق المثل القائل " القافلة تسير " ،والجمال تهدر " حسب ما وصف ادرعي .

وكان قد نشر المكتب الإعلامي لكتائب القسام فيلم قصير يتضمن رسالة للإسرائيليين باللغة العبرية من خلال نشيد يحاكي نشيدهم "الوطني" المسمى (الأمل) من خلال استخدام نفس اللحن وكلمات قريبة من كلماته.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم