شهيد و10 جرحى برصاص الاحتلال وإصابة جندي إسرائيلي بالخليل


273-TRIAL- الخليل/سوا/ اندلعت مواجهات متفرقة في محافظة الخليل بالتزامن مع دعوات لهبّة جماهيرية واسعة نصرة لقطاع غزة الذي يتعرض لعدوان اسرائيلي عنيف.
وقال مصادر محلية أن مواجهات عنيفة شهدتها بلدة بيت أمر شمال الخليل، حيث هاجم شبان جنود الاحتلال بعبوة ناسفة تسبب بإصابة جندي اسرائيلي بجراح متوسطة في رأسه، واندلعت مواجهات على مدخل البلدة أصيب فيها عشرة شبان على الأقل منهم حالات بالرصاص الحي.
واستشهد الشاب أنور الشحاتيت (٣٢ عامًا) على يد مستوطن فجر الإثنين في قرية خرسا جنوب دورا جنوب الخليل.
وأفاد شهود عيان أن الشاب الشحاتيت وجد ملقيا على الأرض وينزف دما بالتزامن مع وجود مركبة مستوطن في المكان؛ في حين تضاربت الأنباء حول كيفية استشهاده طعنا أو دهسا من قبل المستوطن.
وقامت قوات الاحتلال بمئات الجنود باقتحام البلدة واستخدمت جرافة عسكرية، حيث أغرقت المنازل على مدخل البلدة بمياه عادمة، وأطلقت عشرات قنابل الصوت والغاز السام.
فيما هاجم الشبان الجنود بالحجارة والألعاب النارية، وسط تدفق لمئات الشبان للمشاركة في المواجهات الغاضبة ردا على مجزرة الشجاعية.
ودعت القوى الوطنية والإسلامية في بلدة بيت أمر للمشاركة في المسيرة التضامنية مع أهلنا في غزة وذلك بعد صلاة التراويح مساء اليوم، وأكدت على إضراب تجاري يوم غد في البلدة.
وفي الخليل، دعت القوى الإسلامية والوطنية إلى إضراب تجاري غدا الاثنين في المحافظة احتجاجا على مجظروة الشجاعية، ودعت إلى إعلان حداد عام.
فيما دعت حركة حماس إلى مسيرة جماهيرية واسعة بعد صلاة التراويح مساء اليوم من مسجد الحسين بالمدينة، وذلك تضامنا مع قطاع غزة.
ودعت حركة حماس أيضا في قرى الخطوط الأمامية بالمحافظة إلى مسيرة سيارات تنطلق بعد صلاة التراويح من بلدة بيت عوا إلى بلدة إذنا، تضامنا مع القطاع وتنديدا بالمجزرة الإسرائيلية في حي الشجاعية.
وشهد مدخل بلدة بيت عوا جنوب غرب الخليل مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال، أطلقت خلالها الرصاص على الشبان، والقنابل الغازية والصوتية.
172

الأخبار الأكثر تداولاً اليوم