جوال

إسرائيل تعتقل 18 فلسطينيا بينهم 11 نائبا في الضفة الغربية

96-TRIAL- رام الله / سوا / اعتقل الجيش الإسرائيلي، فجر اليوم الإثنين، 18 فلسطينياً بينهم 11 نائباً لحركة حماس في المجلس التشريعي الفلسطيني (البرلمان)، بحسب مركز فلسطيني حقوقي.
وقال فؤاد الخفش مدير مركز أحرار للدراسات (مستقل)، لوكالة الأناضول، إن "قوة عسكرية من الجيش الإسرائيلي، اقتحمت فجر اليوم عدة مدن فلسطينية، في الضفة الغربية، واعتقلت النواب، عمر عبد الرازق من مدينة سلفيت (شمال)، وداوود أبو سير، ورياض علي عملة من مدينة نابلس (شمال)، وخالد يحيى، وابراهيم دحبور من مدينة جنين (شمال)، ورياض رداد، وفتحي قرعاوي من مدينة طولكرم (شمال)، وفضل حمدان من مدينة رام الله (وسط)، ومحمد أبو جحيشة ، ومحمد الطل، ونايف الرجوب من مدينة الخليل (جنوب)".
وأشار الخفش إلى أن "الجيش اعتقل، عبد الستار قاسم، أستاذ العلوم السياسية في جامعة النجاح الوطنية في نابلس (غير حكومية)، بعد مداهمة منزله".
ويعتبر قاسم من أبرز الأكاديميين المعارضين للسلطة الفلسطينية، حيث يوجه انتقادات عديدة للسلطة، وللعملية السلمية.
ولفت الخفش إلى أن الجيش الإسرائيلي نفذ عملية اعتقالات واسعة في مدينة الخليل، حيث اعتقل 6 نشطاء من حركة حماس.
ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات الإسرائيلية حول حملة الاعتقالات التي ذكرها الخفش.
وكان نادي الأسير الفلسطيني قال في وقت سابق إن الجيش الإسرائيلي اعتقل نحو 1000 فلسطيني من الضفة الغربية، منهم نواب في المجلس التشريعي، وأسرى محررون، وقيادات من حركة حماس، منذ اختفاء 3 مستوطنين في الخليل في الثاني عشر من الشهر الماضي، والعثور على جثثهم بعد 17 يوما.
وكانت إسرائيل اتهمت حركة حماس بعملية الخطف، وهو الأمر الذي رفضته الحركة.
يأتي ذلك في وقت يشن فيه الجيش الإسرائيلي غارات مكثفة على أنحاء متفرقة في غزة ، منذ مساء الإثنين الماضي، في عملية عسكرية أطلق عليها اسم "الجرف الصامد"، تسببت في  استشهاد 172 فلسطينيا وإصابة أكثر من 1000 آخرين بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

286