جوال

الخارجية المصرية: لا نحتاج إلى وصاية أو إشراف من أحد

القاهرة / سوا / أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري أن مصر بدأت سلسلة من الجهود الدبلوماسية للتواصل مع الدول المتأثرة من كارثة الطائرة الروسية لإزالة وتذليل المخاوف والقلق لديها بشأن إجراءات التأمين بالمطارات المصرية .

وقال شكري ، في تصريحات صحفية لدى توجهه اليوم الاثنين إلى الرياض للمشاركة في فعاليات الدورة الرابعة لقمة الدول العربية وأمريكا الجنوبية إن مصر تتخذ كل الاجراءات الواجبة في إطار التحقيقات الجارية بشفافية كاملة وبوجود الأطراف الدولية ذات الشأن في التحقيقات .

وأشار إلى أن تناول رئيس لجنة التحقيق كان واضحا في إطار فنى راق من خلال المؤتمر الصحفي الذى أعلن خلاله آخر تفاصيل التحقيقات بشأن سقوط الطائرة ، لافتا إلى أن هناك تواصلا مع الدول المتأثرة بما حدث ولها مشاغل، من أجل إزالة وتذليل هذا القلق من خلال تعزيز الإجراءات الأمنية والعمل على إعطاء صورة حقيقية عما اتخذته مصر من إجراءات عقب سقوط الطائرة.

وأضاف أن مصر دولة لها مكانتها ولديها قدرتها على إدارة مطاراتها و"نعمل من خلال التنسيق والتعاون مع شركائنا في حدود السيادة المصرية وفى حدود أن مصر ليست بدولة تحتاج وصاية أو إشراف من أحد".

ويشارك الوزير شكري في فعاليات الدورة الرابعة للقمة العربية وأمريكا الجنوبية وبعض الاجتماعات على هامش القمة مثل اجتماع وزراء الخارجية العرب لبحث التطورات الفلسطينية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم