جوال

اتفاقية لتشجيع وحماية الاستثمارات بين فلسطين وفنزويلا

رام الله / سوا / وقّع وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي ، ووزيرة الخارجية الفنزويلية، ديلسي رودريغز، اتفاقية لتشجيع وحماية الاستثمارات بين البلدين في مختلف القطاعات الصناعية والتجارية.

كما وقع الوزيران مجموعة من مذكرات التفاهم مع القطاع الخاص في مجالات تعزيز الاستثمار بين البلدين في قطاعات الانتاج الزراعي والادوية والنفط والمناجم، بحضور نائب رئيس الجمهورية للأمن الغذائي، الجنرال العام كارلوس أوسوريو، ووزير الصحة الفنزويلي هينري فينتورا، ووزير الزراعة والأراضي، ايفان هيل، ووزير الطاقة والنفط والمعادن، رئيس شركة النفط الفنزويلية، اولوخيو ديل بينو، وسفيرة دولة فلسطين ليندا صبح.

وقبيل توقيع الاتفاقية، استعرض الوزيران آخر المستجدات السياسية والميدانية في فلسطين والهجمة الشرسة التي تتعرض لها مدينة القدس من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه، والانتهاكات اليومية بحق الأسرى والقوانين العنصرية ذات الصِّلة التي سنتها الحكومة الإسرائيلية.

وناقش الطرفان العلاقات الفلسطينية الفنزويلية في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والاجتماعية والتعليمية والصحية، وسبل تعزيزها ضمن التحالف الاستراتيجي بين البلدين.

وشكر المالكي، فنزويلا قيادة وشعبا على دعمها الدائم للقضية الفلسطينية والجهود التي تبذلها من أجل تعزيز نضال القيادة الفلسطينية وشعبها لتكريس استقلال الدولة الفلسطينية وحق شعبها في تقرير مصيره، خاصة الجهود الاخيرة التي بذلتها الوزيرة رودريغس، في إقناع العديد من الدول للتصويت لصالح القرار الذي ينص على رفع علم دولة فلسطين في الامم المتحدة، إضافة الى دور القيادة الفنزويلية في جلب مزيد من اعترافات دول أميركا اللاتينية والكاريبية بالدولة الفلسطينية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم