جوال

شهر على إضراب خمسة أسرى إداريين

رام الله / سوا/ ذكر نادي الأسير الفلسطيني اليوم الجمعة، أن شهراً مرّ على إضراب خمسة أسرى احتجاجاً على اعتقالهم الإداري في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

والأسرى الخمسة هم: الصحفي نضال أبو عكر (48 عاماً)، وشادي معالي (39 عاماً)، وغسان زواهرة (32 عاماً)، وهم من سكّان مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم ، ومنير أبو شرار (32 عاماً) من مدينة دورا في محافظة الخليل، وبدر الرزة (26 عاماً) من نابلس .

وأعلن هؤلاء الإضراب المفتوح عن الطعام منذ 20 من الشهر الماضي.

ودعا نادي الأسير ن إلى تكثيف التفاعل الجماهيري والإعلامي مع قضية الأسرى المضربين لإسنادهم وتحقيق مطالبهم في ظل أساليب التنكيل التي تمارسها مصلحة سجون الاحتلال عليهم.

وإلى جانب الأسرى الخمسة المذكورين يواصل الأسير الإداري سليمان سكافي (30 عاماً) من مدينة الخليل إضرابه المفتوح منذ الأول من الشهر الجاري، وهو معتقل منذ تاريخ 12 نوفمبر 2014، وكان أمضى ستة أعوام متفرقة في سجون الاحتلال.

فيما بدأ الأسير بلال داود (26 عاماً) من سكّان مخيم الدهيشة إضرابه ضد الاعتقال الإداري في 24 من الشهر الماضي، وعلّقه لعدّة أيام ثم عاود استئنافه احتجاجا كذلك على اعتقاله الإداري.