جوال

الخارجية الإيطالية تعبر عن قلقها من التصعيد القائم بالقدس

روما/ سوا/عبرت وزارة الخارجية الإيطالية اليوم عن قلقها من التصعيد في مدينة القدس وبخاصة في منطقة المسجد الأقصى المبارك.

وجاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية: إننا نشعر بقلق بالغ من جراء أعمال العنف التي حدثت في الأيام الأخيرة  في منطقة المسجد الأقصى، وفي بعض المناطق الأخرى من مدينة القدس.

وناشد البيان جميع الأطراف بذل الجهود للحد من خطر تفاقم العنف، مضيفا: نعيد التأكيد على الموقف التقليدي لإيطاليا، والذي  يتماشى مع المواقف الأوروبية المعارضة لأية محاولة  تعمل على تغيير الوضع القائم في الأماكن المقدسة.

يذكر أن مدينة القدس المحتلة تشهد حالة من التوتر والترقب والقلق بعد هجوم احتلالي وحشي على المسجد تخلله تحطيم أبواب المصلى القبلي.