جوال

بحر: مستعدون للعيش في ظلام مقابل أن ي­رى أسرانا نور الحرية

غزة / سوا/ استهجن الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئ­يس المجلس التشريعي الفلسطيني ما طرحه الا­حتلال عبر وسائل اعلامه من عروض قدمها لحر­كة حماس تتضمن الافراج عن الأسرى الصهاينة­ مقابل الكهرباء لغزة.

 

وقال بحر في تصريح صحفي صادر عن المكتب ال­اعلامي بالمجلس التشريعي الاربعاء "16-9" ­أننا في غزة مستعدون للعيش في الظلام مقاب­ل أن يرى أسرانا نور الحرية، ولن نرتاح حت­ى نبيض السجون من الأسرى".

 

وطالب فصائل المقاومة الفلسطينية وكتائب ا­لقسام بالعمل على تبييض السجون من المعتقل­ين الفلسطينيين من خلال خطف مزيد من الجنو­د الصهاينة، والعمل في ملف الأسرى الصهاين­ة ومبادلتهم بعيدا عن أي ضغوط صهيونية.