جوال

غزة ..العمادي يفتتح شارعي الرشيد وصلاح الدين

غزة / سوا / افتتح وزير الأشغال العامة والإسكان مفيد الحساينة، ورئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة السفير محمد العمادي ، اليوم الأربعاء، شارع الرشيد الساحلي، والمرحلة الثالثة من شارع صلاح الدين الرئيسي.


وقال الحساينة في حفل افتتاح شارع الرشيد الساحلي: "نقف اليوم على مشارف شارع الرشيد الساحلي، هذا الطريق الرئيسي الذي شيدته أيادٍ فلسطينية، ومولته دولة قطر الشقيقة وفاء لدماء شهداء غزة، ولأهل غزة الصابرة الصامدة، لننتصر على سياسة التدمير التي طالت أكثر من ثلث البنية التحتية في قطاع غزة في الحرب الأخيرة فقط".


وشكر باسم الرئيس محمود عباس ، ورئيس الوزراء رامي الحمد الله دولة قطر الشقيقة وأميرها الشيخ تميم بن حمد، والأمير الوالد حمد بن خليفة، والسفير محمد العمادي، والشعب القطري، على جهودهم الكبيرة في دعم ومساندة أبناء شعبنا.


كما ثمن الحساينة جهود طواقم وزارة الأشغال العامة والإسكان وطواقم اللجنة القطرية لإعادة اعمار غزة والمكاتب الهندسية والاستشارية، على جهودهم في تطوير وتأهيل شارع الرشيد.


من جهته، شدد السفير العمادي على أهمية شارع الرشيد الذي يمثل شارعا سياحيا، وله أهمية للمواطنين والمصطافين، مثمنا جهود وزارة الأشغال العامة واللجنة القطرية لإعمار غزة في إعادة تأهيل هذا الشارع.


وبعدها توجه الحساينة والسفير القطري لافتتاح المرحلة الثالثة من شارع صلاح الدين، حيث كان باستقبالهم حشد كبير من المواطنين والشخصيات الحكومية ووجهاء الحي.


وقال الحساينة: "نشهد اليوم افتتاح شارع صلاح الدين المرحلة الثالثة، هذا الطريق الرئيسي الذي يصل شمال القطاع بجنوبه، هذا الشارع قبلة كل من يدخل إلى قطاع غزة سواء من سكان القطاع أو خارج القطاع".


وأضاف، "نوجه رسالة للعالم بأن غزة ورغم الدمار والحصار، إلا أننا كشعب وكحكومة وفاق مستمرون في مسيرة البناء والتنمية بأيدينا وعقولنا، وبدعم أمتنا العربية والإسلامية، وهذا الطريق يجسد مسيرة كفاح شعب بأكمله في وجه العدوان والاحتلال".


بدوره، أعرب العمادي عن سروره الكبير وهو يرى هذا الشارع الرئيسي الحيوي، شاكرا وزارة الأشغال العامة واللجنة القطرية لإعادة اعمار غزة، والمكاتب الهندسية والاستشارية التي عملت على تطوير وتأهيل هذا الشارع.