أبو ردينة: التحركات الدولية متواصلة لرفع عقبات إجراء الانتخابات بالقدس

نبيل أبو ردينة - المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية

أكد نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية اليوم الخميس أن القيادة الفلسطينية مستمرة بالتواصل على كافة المستويات العربية والدولية لرفع العقبات التي تحول دون إجراء الانتخابات والضغط على إسرائيل لإجرائها في مدينة القدس وفقا للمعادلة التي أجريت عليها سابقا.

ودعا أبو ردينة في حديث مع إذاعة صوت فلسطين تابعته سوا ، المجتمع الدولي لاتخاذ مواقف جادة وحقيقة بشأن ضرورة إجراء الانتخابات الفلسطينية في القدس.

الى ذلك رحب أبو ردينة بتصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن والتزامه بحل الدولتين واستئناف تقديم المساعدات للشعب الفلسطيني وخاصة تقديم دعم مالي لوكالة الأونروا.

واعتبر القرار خطوة في الاتجاه الصحيح، مطالباً الإدارة الأمريكية بإعادة الأمور والعلاقات بين الجانبين إلى ما كانت عليه قبل عهد ترامب، وازالة كافة العقبات التي تحول دون خلق المناخ المناسب وأولها الاستيطان، لافتا أن إدارة بايدن تتحرك في هذا الملف لكن ببطء شديد نظرا لانشغالها بقضاياها الداخلية.

وفيما يتعلق بإعلان بلدية الاحتلال في القدس الموافقة على بناء 540 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "هارحوما" المقامة على جبل أبو غنيم جنوب شرق القدس، قال أبو ردينة إنه أمر مدان ومرفوض، ومخالف لكافة قرارات الشرعية الدولية التي تدين الاستيطان، وخاصة القرار رقم (2334) الذي أكد أن جميع أشكال الاستيطان على الأراضي الفلسطينية غير شرعي.

وأضاف أبو ردينة أن هذا القرار بمثابة تحدي للمجتمع الدولي، وتحديدا الإدارة الأميركية الجديدة، ومجلس الأمن والمحكمة الجنائية الدولية (..) مؤكدا أنه لن يُحل أي ملف في المنطقة قبل حل القضية الفلسطينية ولا أمن ولا استقرار دون ذلك.

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد