بالصور: غزة: رابطة موظفي عقود المالية والبطالة الدائمة يطالبون "عوض" بالإسراع في تثبيتهم

رابطة موظفي عقود المالية والبطالة الدائمة في غزة

أصدرت رابطة موظفي عقود المالية والبطالة الدائمة في غزة، اليوم الخميس، بياناً طالبت فيه رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة د. محمد عوض بالإسراع في تثبيت عقودهم.

فيما يلي نص البيان كما وصل "سوا":

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن رابطة موظفو عقود المالية والبطالة الدائمة

هذه رسالتنا إلى كل مسؤول في هذه الحكومة التي نتشرف بالانتماء إليها وواجهنا معها الحصار والضيق وخضنا باستبسال عبر وزاراتنا ثلاثة حروب وقدّمنا زهرة شبابنا لخدمة المواطنين الكرام، وعملنا على تحصين الجبهة الداخلية وسلامتها وتحسين صورة الحكومة ومؤازرتها.

وبعد تقديم مناشدة لرئيس لجنة المتابعة الحكومية د. محمد عوض وتقديم رسالة مكتوبة تشمل تصوّر عادل لإنهاء أزمة ملف موظفي عقود المالية تفاجأنا بقرار نراه جائراً، وهو خوض موظفي عقود المالية والبطالة الدائمة ممن يحملون الشهادات العلمية اختبارات خارجية ومسابقات للتعيين بوظيفتنا الحالية كشرط أساسي لتسوية أوضاعنا، وهو ما نراه ظلما وقرارا تعسفيا بحقنا خاصة في ظل تسارع المتغيرات السياسية والتوجه نحو انتخابات عامة وعلى أعتاب تشكيل حكومة جديدة قد لا تتفهم وضعنا الحالي ولا تنصفنا وقد تعيق حل مشكلتنا.

 واليوم جئناكم هنا على قلب رجل واحد لنؤكد ما يلي:

1- نطالب رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة د. محمد عوض بالإسراع في تثبيت عقود المالية والبطالة الدائمة، الذين عملوا جنبا إلى جنب مع زملائهم وواجهوا سويا كل أشكال المعاناة أكثر من 10 سنوات، وعملوا على تقديم أفضل خدمة للمواطنين.

2- نطالب جميع النقابات المهنية بالتدخل العاجل والسريع والوقوف عند مسؤوليتها تجاه هذه القضية العادلة والسعي الجاد لإنصافنا واسترداد حقوقنا، خوفا من ضياع حقوقنا حال تغير الحكومات.

3- ندعو كل حر وشريف بالتدخل العاجل لإنهاء هذا الملف على وجه السرعة وخاصة أصحاب القرار، ونؤكد أننا لن نرضى بتجزئة هذا الملف وتقسيمه بين أصحاب المؤهلات العلمية وزملاؤنا الفنيين والحرفيين، فكلانا عملنا معا وحافظنا على مقدرات الوطن والحكومة سويا، فلا يعقل أن يحرم حملة الشهادات بدلا من أن يكرموا من الوظيفة وخوض امتحانات خارجية أمام عشرات الآلاف من الخريجين.

4- نطالب بالبدء الفعلي بخطوات تثبيت حملة الشهادات من موظفي عقود المالية والبطالة الدائمة وذلك من باب حفظ الحقوق، وإنصافنا بدون امتحان خارجي فلا يعقل أن يُختبر خريج جديد وموظف عقد مضى على تخرجه سنوات، خاصة وأن الكثير منا يعمل بشواغر وظيفية قد تكون مختلفة عن تخصصه الأكاديمي، وفرص النجاح بالامتحانات النظرية باتت قليلة لأن العلم يتطور كل يوم، ولا يعقل مقارنة خريج جديد بطالب تخرج قبل 10 سنوات، حتى لو كانت مفاضلة بالعلامات لموظفي العقود، فسنوات خبرتنا كفيلة أن تشهد بإمكانياتنا ومهاراتنا.

5- نطالب حكومة غزة بتسوية هذا الملف كما فعلت نظيرتها في رام الله حيث اتخذت قراراً يقضي بتثبيت العقود وذلك من خلال تقييم أدائهم في الدوائر الحكومية.

6- يجب الأخذ بعين الاعتبار أننا عملنا طيلة السنوات الماضية كموظف مسلوب الحقوق "عليه واجبات وليس له حقوق" حيث أن عقودنا المبرمة من خلال وزارة المالية تقتصر على الراتب الأساسي فقط ولا تشمل حقنا في بدل ساعات العمل الإضافية أو بدل المواصلات أو بدل مكافأة نهاية الخدمة أو أية علاوات أخرى تدفع بهذا الخصوص.

موظفو عقود المالية والبطالة الدائمة

الأربعاء 24/شباط/2021م

عقود 2.jpg
عقود 6.jpg
عقود 5.jpg
77282100-02df-4c7b-8436-ea1093f3a17c.jpg
4bd1e39f-3ba5-482f-b2d2-728c482abc10.jpg
a650a2c3-cd4e-44bc-a96c-e15f9211db2b.jpg

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد