من بينها المخرج النرويجي الفلسطيني إياد أبو روك

سيدة الأرض تطلق فعالياتها السنوية لتكريم شخصيات عام 2020 الثالث عشر

المخرج النرويجي الفلسطيني إياد أبو روك

أعلنت مؤسسة سيدة الأرض الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، انطلاق فعالياتها السنوية لتكريم عدد من الشخصيات الفلسطينية والدولية التي كان لها الأثر الايجابي على القضية الفلسطينية ونشرها في كافة بقاع الأرض، ومن بين تلك الشخصيات المخرج النرويجي من أصل فلسطيني إياد أبو روك.

وأكد الدكتور كمال الحسيني رئيس الجمعية، أن سيدة الأرض تطلق اليوم حفل تكريم شخصية العام الثالث عشر في محاولة منها لإبراز الوجه الحضاري الفلسطيني أمام العالم، معتبراً أن الثقافة هي مقاومة وهي رسالة وطنية.

وأشار الحسيني إلى أنه سيتم تكريم عدداً من الشخصيات على رأسها الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون كشخصية العام السياسية العربية التي دعمت القضية الفلسطينية، حيث سيتم زرع شجرة زيتون له في مدينة القدس في جبل الزيتون وهي رمزية خاصة في هذا الاتجاه.

وأضاف أنه من بين الشخصيات التي سيتم تكريمها المخرج النرويجي من أصل فلسطيني اياد أبو روك كنموذج فلسطيني في الخارج بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الأجنبية التي دعمت القضية الفلسطينية ومنهم رئيس بلدية في ايطاليا ، ومجموعة أوروبية أيضاً أعطت الكثير للقضية الفلسطينية.

ولفت إلى أنه سيتم إطلاق فعالية جمع كل الاثواب الفلسطينية في ثوب واحد من طبريا إلى الخليل إلى بيسان إلى غزة، ولهذا رمزية خاصة بأن تراثنا هويتنا هو رمز للحضارة لأنه تراث عمره اكثر من 5000 عام وهذا له دلالة خاصة بأننا أصل الحكاية وأصل الرواية.

وأشار إلى أنه سيكون هناك معروض لـ100 لوحة لمائة شخصية دعمت القضية الفلسطينية عبر العالم، منهم من توفى ومنهم مازال حياً، موضحاً بان الفعاليات ستكون على كل الفضائيات في لوحة فنية وطنية تعبر عن هذا الفلسطيني بأنه مشروع حياة وليس مشروع موت.

كما يأتي تكريم المخرج أبو روك على خلفية الجهود والنشاطات التي يقوم بها لخدمة الإنسانية بشكل عام والقضية الفلسطينية بشكل خاص.
حيث أن أبو روك هو مخرج سينمائي نرويجي فلسطيني من مواليد غزة، من أصول يافاوية وحاصل على بكالوريوس العلوم في الإخراج والتمثيل من جامعة 6 أكتوبر في مصر.

ويدير أبو روك شركة "روك أرت برودكشن" للانتاج السينمائي، حيث انتج عدد من الأفلام الوثائقية التي تخدم المجتمع الإنساني بأطيافه كلها، ومنها ما زلت أحيا الذي يتحدث عن الجانب الإنساني للأسرى الفلسطينين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وفيلم مراكب الموت الذي يجسد كارثة الهجرة غير الشرعية عبر البحار.

ومن تلك الأفلام أيضاً فيلم درامي قصير من إخراج الفنان عمرو واكد، لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات.

وعمل منذ العام 2005 إلى العام 2006 كمساعد مخرج أول لمهرجان القاهرة السينمائي لإظهار كبار الممثلين والمخرجين الحائزين على الجوائز على المسرح، ومساعد مخرج في مهرجان القراءة للجميع الثقافي بالاسكندرية.

كما أن المخرج أبو روك يعتبر مسرحي وله أدوار مختلفة في الإخراج والتمثيل، وكاتب شارك في العديد من الكتب التي تخدم القصية الفلسطينية مع الكاتب الترويجي يان بيتر ومنها كتاب "ستيلا" وكتاب "أطفال غزة" باللغة النرويجية. 

ويعبتر أبو روك عضو في اتحاد الفنانين العرب ونقابة المهن التمثيلية في مصر، وعضو نقابة الصحفيين الدوليين.

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد