كيلاني : صوت المرأة الفلسطينية سيكون الحاسم في نتائج الانتخابات

اسيا كيلاني

دعت آسيا كيلاني منسقة دائرة المرأة العاملة بمفوضية الاتحادات والنقابات العمالية في غزة، المرأة الفلسطينية عامة والمرأة العاملة بوجه الخصوصية إلى تكثيف المشاركة الفاعلة في المرحلة الأولى للعملية الانتخابية المتمثلة في تحديث سجلات الناخبين.

كما دعت كيلاني وفق بيان وصل سوا، إلى الدفع بكل قوة نحو ضمان التسجيل في الأربعة أيام الأخيرة المتبقية لإحداث تغيير حقيقي يرتقي لمستوى تضحيات الشعب الفلسطيني، ويستجيب لحاجات المرأة العاملة، وضمان حقوقها في المساواة والعدالة الاجتماعية.

وأكدت على حق المرأة في المشاركة بالحياة السياسية، وتقلدها مختلف المواقع السيادية، وحقها في المنافسة الديمقراطية أسوة بالرجل.

وأشارت كيلاني إلى أن المرأة تشكل 50٪ من الكتلة التصويتية على المستوى الوطني، وأن صوت المرأة في هذه الانتخابات بالذات سوف يكون حاسماً و مفصلياً في سير العمليات الانتخابية المتتالية.

وأشادت بمواقف القيادة الفلسطينية بشكل عام والرئيس محمود عباس بشكل خاص، على الاهتمام الكبير بدور المرأة، ورفع مستوى تمثيلها في كل الهيئات والمؤسسات بنسبة لا تقل عن 30٪ بما فيها القوائم الانتخابية.

وقالت كيلاني: "إننا كما كنا جزءاً أصيلاً عبر مسيرة الثورة، وقدمنا كمرأة قافلة طويلة من الشهداء، والأسرى، والجرحى، وتحملنا الأعباء الاجتماعية والاقتصادية، وغيرها من المهام الجسام. سوف تكون المرأة من أهم عوامل البناء في مؤسسات الدولة الفلسطينية، والسير قدماً مع الرجل جنباً إلى جنب، حتى الحرية والاستقلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد