قوى رام الله تُقر سلسلة من الفعاليات رفضاً لجرائم الاحتلال ودعماً للأسرى

القوى الوطنية والاسلامية تدعو لفعاليات تضامنية مع الاسرى

أعلنت القوى الوطنية والاسلامية في محافظة رام الله والبيرة، عن عدة فعاليات رفضاً لجرائم الاحتلال الاسرائيلي ومساندة للأسرى.

ودعت القوى في بيان صحفي، اليوم الأحد، أبناء شعبنا للمشاركة في اعتصام أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يوم الثلاثاء المقبل، الساعة 11:00 ظهرا، اسنادا للأسرى في سجون الاحتلال وللمطالبة بتوفير الحماية لهم.

كما دعت للمشاركة في اعتصام امام ممثلية البرتغال، التي تترأس الاتحاد الأوروبي للدورة الحالية، الساعة الثانية عشرة ظهرا، احتجاجا على نية كوسوفو نقل سفارتها للقدس المحتلة.

ودعت لاعتبار الجمعة المقبل، يوما للتصعيد الميداني في كافة المواقع التي تشهد فعاليات أسبوعية سلمية مناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري.

وجددت القوى ترحيبها بقرار الجنائية الدولية بالولاية الجغرافية على الاراضي الفلسطينية، وهو ما يمهد الطريق لفتح تحقيق دولي في جرائم الاحتلال وصولا لمحاكمة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق شعبنا.

وهنأت القوى، حزب الشعب الفلسطيني لمناسبة الذكرى الـ39 لاعادة التأسيس في العاشر من شباط، مؤكدة دوره النضالي الهام في اطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني واسهاماته الكبيرة على مدار عقود طويلة من النضال.

المصدر : وفا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد