تونس: احتجاجات واسعة ومحاولة حرق مركز أمني في سوسة

احتجاجات واسعة ومحاولة حرق مركز أمني في سوسة

تتواصل الاحتجاجات الليلة في محافظة سوسة بتونس ، حيث حاول عدد كبير من المحتجين حرق مركز أمني ، بعد إقدامهم على حرق الإطارات المطاطية وإضرام النار داخل الحاويات ، وذلك رغم قرار الحظر الكلي بسبب تفشي فيروس كورونا.

واتسعت رقعت الاحتجاجات وشملت الليلة كل من بنزرت ومنزل بورقيبة ومنطقة حي التضامن وحي الانطلاقة وطبربة وامتدت إلى سيدي حسين، وتم منذ قليل خلع محلات تجارية ومغازة كبرى بخزامة سوسة وفي تطور خطير وقع حرق مركز أمن سوق الأحد بسوسة ، بعد أن عمد عدد من الشبان الى غلق بعض الطرق واشعال الاطارات المطاطية وإضرام النار داخل حاويات الفضلات، وسط محاولة أفراد الأمن تفريق المحتجين والقبض على بعض المنحرفين الذين يحاولون استغلال الأوضاع لنهب المحل، ومازالت عمليات الكر والفر متواصلة لحد الأن.

وحاول عدد من الشبان، مساء السبت، حرق مركز الشرطة البلدية في سوق الأحد بولاية سوسة وتم منعهم من طرف قوات الأمن.

وشهدت مدينة طبربة، مساء السبت، عمليات كر وفر بين قوات الأمن وعدد من الشبان، على مستوى بئر الزيتون وأحياء العرقوب والنجاح وسط تعزيزات أمنية كبيرة من منطقة الأمن بطبربة وشرطة النجدة أريانة ووحدات التدخل ووحدات الحرس الوطني بمنطقة الحرس الوطني بطبربة ووحدات إقليم الحرس الوطني بأريانة.

وعمد عدد من المتظاهرين إلى إشعال العجلات المطاطية ورشق الوحدات الأمنية بالحجارة، مما أدى إلى استعمال الغاز المسيل للدموع من قبل الأمنيين وفق مصدر أمني الذي افاد بأنه تم ايقاف 7 شبان لم يتجاوز عمرهم الـ18 عاما من قبل وحدات الأمن الوطني.

وعززت وزارة الداخلية الوجود الأمني في المنطقة مع توسع أعمال الشغب في بعض الأحياء، وخاصة في منطقتي كوشة البيليك وسوق الأحد، بعد أن عاشت بعض الأحياء في محافظة سوسة ليلة أمس على وقع أعمال شغب دفعت الوحدات الأمنية إلى التدخل.

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد