"لا ضمانات لإجرائها في القدس"

حنا ناصر يتحدث عن الانتخابات ويُعلن عن لقاء للفصائل بالقاهرة بعد أسبوع

حنا ناصر

أعلن رئيس لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين حنا ناصر، اليوم السبت 16 يناير 2021، أن الفصائل الفلسطينية ستلتقي في العاصمة المصرية القاهرة بعد أسبوع، وذلك لحل المشاكل الفنية الخاصة بالانتخابات.

وأكد ناصر في مؤتمر صحفي عقده في مدينة رام الله، على جهوزية اللجنة لإجراء الانتخابات الفلسطينية، مشيرًا إلى أنه وبناء على اتفاق مع الفصائل، تم إصدار مرسوم لانتخاب مجلس وطني، داعيًا كافة الفصائل والمواطنين إلى المشاركة الإيجابية في العملية الانتخابية التي ستجريها اللجنة بكل شفافية ونزاهة.

كما أعلن عن الجدول الزمني للانتخابات العامة 2021، في شقيها التشريعي والرئاسي، والتي تبدأ أولى مراحلها بعملية التسجيل التي تنطلق صباح يوم 10 شباط ولغاية مساء يوم 14 شباط، مشيرا إلى أن عملية التسجيل للانتخابات الشهر المقبل ستكون للانتخابات التشريعية وأيضا الرئاسية.

وبهذا الصدد، أوضح أن آخر موعد للتسجيل للانتخابات سيكون في 14 شباط، والذي يعد شرطا أساسيا للمشاركة في الانتخابات سواء كمرشح أو كناخب في الانتخابات التشريعية والرئاسية.

وبين ان عملية التسجيل ستكون بشكل الكتروني، وهي متاحة منذ الآن على موقع لجنة الانتخابات المركزية، موضحا أن المقدسيين ممن يحملون هوية مقدسية ويقيمون في القدس هم مسجلون تلقائيا في سجل الناخبين.

وأضاف ناصر، أن النظام الانتخابي وفقا لقرار بقانون رقم (1) لعام 2007 وتعديلاته هو نظام التمثيل النسبي الكامل، بمعنى ان الوطن سيكون دائرة انتخابية واحدة والترشح يتم من خلال قوائم فقط، سواء كانت حزبية أو مستقلة، حيث يتيح القانون لأي مجموعة من المواطنين تشكيل قائمة مستقلة لخوض الانتخابات.

وحول إجراء الانتخابات الفلسطينية في القدس، أوضح ناصر: "لا ضمانات لإجراء الانتخابات في القدس، ولكن هناك خطط بديلة لإجراء الانتخابات بالقدس في حال رفضت "إسرائيل".

المصدر : وكالة سوا

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد