حماس ترفض التعامل مع المستشفى الميداني الأمريكي شمال غزة

المستشفى الأمريكي بغزة

رفضت حركة حماس، اليوم الخميس، التعامل مع المستشفى الميداني الأمريكي، الذي تم تأسيسه شمال قطاع غزة، بسبب الخدمات غير الكافية والاعتيادية التي سيقدمها، على خلاف ما تم الاتفاق عليه سابقا.

وقالت مصادر في حماس، إن "المستشفى هو جزء من التفاهمات التي تم التوصل إليها مع إسرائيل، نهاية عام 2018، عبر وسطاء، والتي نصت على تشغيله لاستقبال الحالات الصعبة، كأمراض السرطان والقلب والأعصاب، والتي يتم تحويلها إلى خارج القطاع للعلاج، نظراً لضعف الإمكانات، لكنّ تقديم المستشفى خدمات طبية اعتيادية، وعمله "كمستوصف"، بخلاف ما تم الاتفاق عليه مع الجهات المختصّة، دفع حماس إلى رفض التعامل معه".

وأشارت المصادر إلى أن "الحركة أبلغت الوسطاء بقرارها، تعليق بدء تشغيل المستشفى بهذه الآلية المخالفة للتفاهمات التي جرت، حيث أن الموافقة جاءت كانت مشروطة، وتهدف إلى إسناد المنظومة الصحية المتهالكة في القطاع بفعل الحصار الإسرائيلي".

وكانت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية، قد قالت أمس الأربعاء، إن "حركة حماس ستمنع المرضى الفلسطينيين من الوصول إلى المستشفى الميداني الأمريكي، احتجاجا على الخدمات غير الكافية التي سيقدّمها".

المصدر : الأناضول

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد