تمرد في الليكود: حكومة وحدة خط أحمر

القدس/سوا/ في أعقاب التقارير الاعلامية حول وجود اتصالات سرية بين رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ورئيس حزب المعسكر الصهيوني يتسحاك هرتسوغ، بادر أعضاء في كتلة الليكود لإحباط خطوة من هذا النوع معتبرين أن ضم حزب العمل يعتبر «خطا أحمر».

وطالب عدد من أعضاء كتلة الليكود الجدد على رأسهم دافيد أمسالم، بعقد اجتماع للكتلة من أجل إحباط إمكانية تشكيل حكومة وحدة مع المعسكر الصهيوني.

وانضم إلى أمسالم، الأعضاء الجدد: جاكي ليفي، دافيد بيتان أبراهام نغوسة، وميكي زوهر، وووجهوا رسالة لرئيس كتلة الليكود دافيد إلكين طالبوه فيها بعقد اجتماع عاجل للكتلة لرفض فكرة تشكيل حكومة وحدة مع المعسكر الصهيوني بشكل قاطع.

وقال أمسالم: "تشكيل حكومة وحدة مع المعسكر الصهيوني خط أحمر بالنسبة لي. لن نسمح بذلك، منذ مدة قصيرة قال لنا بيبي «إما نحن أو هم»، ما الذي اختلف فجأة؟ إذا حاول ضم حزب العمل، سأجمع تواقيع أعضاء مركز الليكود وأعمل على أن لا يتحقق ذلك".

يشار إلى أن هرتسوغ نفى بشكل قاطع أنه التقى مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو لبحث تشكيل حكومة وحدة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد