غزة : إنهاء معاناة طفل من إعاقة مستديمة فى قدمه

إنهاء معاناة طفل من إعاقة مستديمة فى قدمه

أنهت الطواقم الطبية بقسم الكسور المعقدة برئاسة د.محمود مطر في مجمع ناصر الطبي بخانيونس جنوب قطاع غزة، معاناة طفل من اعاقة مستديمة في قدمه ناتجة عن إصابته بعيار ناري منذ سنوات.

وفى السياق، أوضح د. محمود مطر رئيس قسم الكسور المعقدة، أن هذه الإصابة أدت الى إصابة عصب الطرف وحدوث تقرحات مؤلمة في الجلد أدت لحدوث تشوهات بنسبة 30% من حجم القدم، لافتا الى أن هذه النسبة الكبيرة من التشوه انعكست على شكل القدم وانتظام المشية السليمة.

وقال:" أن الطفل أصبح يعاني من اعاقة تحول دون ممارسة حياته الطبيعية، كما ويحتاج الى أحذية بمواصفات طبية الأمر الذي أثقل كاهل اسرته بفعل عديد الزيارات للمراكز المختصة بهذا الشأن إضافة الى الأثر النفسي السيء وحالة الاحباط لدى الفتى لإحساسه بالعجز ".

وأضاف د.مطر:" تم جدولة المريض على لائحة العمليات بعد إجراء دخول الى قسم الكسور المعقدة وتلقيه رعاية ما قبل العملية وتم إجراء عملية جراحية قمنا خلالها تعديل العصب وإزالة مواضع التقرحات وإعادة القدم الى شكلها الطبيعي ضمن عملية تجميلية مرافقة، شارك فيها د.حماد شعت ود.صالح الحليمي و د.يوسف الغلبان ".

واستطرد قائلا:" تم متابعة الحالة فترة ما بعد العملية في قسم العيادات الخارجية وبحمد الله حصلنا على نتيجة نجاح تمثلت بعودة الطفل الى وضعه الطبيعي قبل حدوث الإصابة، والأن يستطيع المشي السليم ولبس الأحذية العادية والاستغناء عن الأحذية الطبية"

وأكد د.مطر أن هذا النجاح للمجمع ككل وليس لطبيب بعينه بإعادة الأمل والبسمة لهذا الطفل الذي كان على شفا إعاقة مستديمة قد تدمر مستقبله وأحلامه.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد