خلال مراسم اعتماد السفير المصري الجديد الخارجية: نثمن دور القاهرة في تحقيق المصالحة الفلسطينية

مراسم اعتماد السفير المصري الجديد

ثمن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، الجهود التي تبذلها القاهرة للتغلب على العقبات أمام توحيد الصف الفلسطيني وإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الفلسطينية، مؤكداً أن موقف مصر وجهودها هي محل تقدير دائم.

جاء ذلك خلال تسلمه، نسخة من أوراق اعتماد السفير طارق طايل، سفير جمهورية مصر العربية الجديد لدى دولة فلسطين، اليوم الثلاثاء.

ورحب المالكي بالسفير الجديد، مشيداً بعمق العلاقات الأخوية بين دولة فلسطين وجمهورية مصر العربية، باعتبار القاهرة وقيادتها سنداً رئيسياً للقضية الفلسطينية.

وأكد المالكي حرص القيادة الفلسطينية على التنسيق الدائم مع القيادة المصرية في كافة التحركات الدبلوماسية الفلسطينية في المحافل الاقليمية والدولية.

بدوره، أكد السفير المصري الجديد على موقف بلاده الداعم للشعب الفلسطيني، ودعم جمهورية مصر العربية للحقوق الوطنية الفلسطينية وحقها في تقرير المصير وانهاء الاحتلال وفقاً للشرعية الدولية.

وفي نهاية اللقاء، تمنى الوزير المالكي، للسفير طايل، النجاح في مهامه الجديدة لدى دولة فلسطين، مشيراً إلى أن وزارة الخارجية والمغتربين بكافة قطاعاتها على استعداد كامل للتعاون من أجل تسهيل مهامه الجديدة، بما يخدم تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين. وفق وكالة وفا

وقد حضر اللقاء وكيل وزارة الخارجية أمل جادو شكعة، ورئيس المراسم مستشار أول عبير رمحي، ومدير إدارة الشؤون العربية مستشار أول فايز أبو الرب، والملحق الدبلوماسي هلا الشيخ من مكتب الوزير.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد