جوال

هل اقترب لقاح كورونا من الوصول إلى فلسطين؟

اجتماع للجنة الوطنية لـ كوفاكس عبر تقنية التراسل عن بعد

اجتماع للجنة الوطنية لـ كوفاكس عبر تقنية التراسل عن بعد

رام الله - سوا

أكدت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، مساء اليوم الجمعة، أن اللجنة الوطنية لـ"كوفاكس" بحثت الإجراءات المطلوبة لشراء اللقاح المضاد لفيروس كورونا .

جاء ذلك في اجتماع للجنة الوطنية لـ "كوفاكس" عبر تقنية التراسل عن بعد، ترأسته وزيرة الصحة الكيلة وضم ممثلين عن الأمانة العامة لمجلس الوزراء، منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونسيف ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين " الأونروا " ووزارة المالية، ووزارة الإعلام، وممثل عن اللجنة الوبائية. وفق بيان نشرته وزارة الصحة عبر صفحتها على فيس بوك

وقالت الكيلة، إن هذا الاجتماع ناقش الإجراءات المطلوبة، من ناحية لوجستية ومالية لشراء أي طعم مضاد لفيروس كورونا تقره منظمة الصحة العالمية.

وأضافت الكيلة أن اللجنة ستكون في حالة انعقاد دائم لغاية 7/12، حيث ستقدم كافة الوثائق اللازمة لكل من منظمة الصحة العالمية ومؤسسة التحالف العالمي للقاحات والتحصين GAVI، لضمان حصول فلسطين على المطاعيم الكافية ضد فيروس كورونا، وجزء من التمويل.

وكانت وزيرة الصحة شاركت يوم أمس في اجتماع عبر الفيديو كونفرنس، في اجتماع مجموعة كوفاكس العالمية COVAX Facility وهي ذراع منظمة الصحة العالمية للقاح كورونا وذلك لبحث اخر المستجدات للقاح فايروس كورونا من حيث التصنيع والتوزيع وسلسلة التبريد والنقل وأيضا التمويل، والذي يضم العديد من الدول والمنظمات الدولية تحت إشراف منظمة الصحة العالمية ومؤسسة التحالف العالمي للقاحات والتحصين GAVI.

وبحث الاجتماع آليات توفير وتصنيع عدد من اللقاحات، وآلية توزيعها بالتساوي بين دول العالم، من أجل حصول مختلف الدول عليه في ذات الوقت، وبنسب متساوية، لحماية المواطنين من مرض كوفيد-١٩، لا سيما العاملين في القطاع الصحي وكبار السن والذين يعانون من أمراضٍ مزمنة.