جوال

قطاع المعلمين لدى الأونروا بغزة : التعليم عن بعد مدعاة لتدمير جيل كامل

صورة تعبيرية للتعليم عن بعد

صورة تعبيرية للتعليم عن بعد

غزة - سوا

طالب رئيس قطاع المعلمين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين " الأونروا " محمود حمدان، اليوم الثلاثاء، بضرورة افتتاح العام الدراسي بالتزامن مع المدارس الحكومية مع توفير كافة اجراءات السلامة وفق البرتوكول الصحي، محذرًا بأن نظام "التعليم عن بعد" مدعاة لتدمير جيل كامل.

كما طالب حمدان في حديث لإذاعة صوت القدس ، بعودة طلاب المدارس لمقاعد الفصول وفق إجراءات السلامة والوقاية سواء في مدارس الحكومة أو الأونروا".

وأضاف: التعليم عن بعد لا يُغني عن التعليم الوجاهي ولا نريد الانفصال بين الوكالة والحكومة، فكلانا في خندق واحد لمواجهة فيروس كورونا .

وأوضح أن التعليم عن بعد "مدعاة لتدمير جيل كامل، وهناك برتوكول صحي يشمل طلاب الوكالة والحكومة، ونحن بحاجة لتعبئة صحية كاملة". مضيفا "المطلوب التعايش مع الوباء كما دول العالم".

وفيما يتعلق بالتوظيف في الأونروا، قال حمدان "لدى الأونروا 1500 شاغر وهي مطالبة بزيادة عدد الموظفين، كما نطالب بعودة المنح إلى الوكالة وتوفير ميزانية ثابتة للوكالة التي أُنشأت عام 1949".

وأضاف رئيس قطاع المعلمين في الأونروا: تأثرنا بتقليصات الأونروا عام 2018م بعد امتناع واشنطن من دفع 30% من ميزانية الأونروا، مما انعكس على برنامج العمل المؤقت للتوظيف والخدمات الإغاثة، وفصل 116 موظف "وهو أمر مؤلم ومثل إعدام للموظفين، وتم عودة جزء لا بأس منه وبقي 40 موظف مفصول".