جوال

لتحقيق هدوء نسبي بين حماس وإسرائيل

يديعوت: الدوحة قررت تمديد المنحة القطرية لغزة حتى عام 2021

صرف المنحة القطرية في غزة - توضيحية

صرف المنحة القطرية في غزة - توضيحية

القدس - سوا

قالت صحيفة "يديعوت" العبرية، اليوم الأربعاء، إن الدوحة قررت تمديد المنحة القطرية ل غزة حتى عام 2021، والاستثمار في البنية التحتية بالقطاع.

وبحسب الصحيفة، فإن ذلك جاء بعد محادثات جرت بين اسرائيل والدوحة وبمشاركة دولية، غير أن آلية تمديد المنحة لم تتضح بعد.

وبحسب يديعوت فإن الهدف من ذلك تحقيق هدوء تكتيكي نسبي بين إسرائيل و حماس لمدة عام على الأقل، زاعمةً أن حركة الجهاد الإسلامي قد تقف عائقًا أمام تنفيذ ذلك، قائلةً: "قد يطلق صواريخ بشكل متعمد كما فعل في الأيام والأسابيع الأخيرة".

وتابعت: "الجهاد قد يفشل كل الجهود الحالية والتي بالأساس هي اتفاقيات هشة".

وزعمت الصحيفة العبرية عن وجود خلاف حاد بين حماس وقطر بشأن المنحة، فالأخيرة تريد تقليل المبلغ واستثمار ما ستخصمه في مشاريع البنية التحتية وأهم هذه المشاريع مد محطة الكهرباء بالغاز وهو مشروع بحاجة لتكلفة عالية وسينقل الغاز عبر خط أنابيب في مشروع سيستمر من عامين إلى 3.

فيما ترفض حماس مشاريع طويلة الأمد، وتقول الصحيفة إنها "تريد زيادة المبلغ لخيارين إما توزيعه على نفس العائلات بمبلغ أكبر، أو زيادة عدد العائلات المستفيدة.

وزعمت أيضا، أن "قيادة حماس بغزة تفضل ذلك على المشاريع وتريد الحصول على دعم عناصرها لها في الانتخابات الداخلية المقبلة".