جوال

كوشنر: اتفاقيات السلام بداية نهاية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي

جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض

جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض

واشنطن - سوا

علق جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على اتفاقيات السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين التي وقعت مساء أمس في البيت الأبيض بواشنطن.

وقال كوشنر في مقابلة مع شبكة "سي بي إس نيوز" إن إبرام اتفاقيات السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين برعاية أمريكية هو "بداية نهاية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي".

وأضاف: "أعتقد أن ما تشاهدونه الآن في اتفاق السلام هو بداية نهاية الصراع الإسرائيلي الفلسطيني الذي كان مستمرا منذ فترة طويلة، وأخذ منا العديد من الضحايا على مر السنين".

وتابع: "هذا التوقيع يرمز إلى رغبة الرئيس ترامب في التواصل بين الناس عندما تم انتخابه رئيسا، وردا على ادعاءات كثير من الناس أنه سيجلب الحرب والفوضى، لكنه عمليا يجلب السلام"، وفقا لموقع روسيا اليوم.

وقال مستشار البيت الأبيض "لقد لقيت اتفاقيات السلام هذه تعاطفا كبيرا بين دول الشرق الأوسط، ونرى العديد من الدول تقول إنها سئمت الحرب التي لا نهاية لها وتريد المضي قدما".

وأضاف: "بفضل قيادة الرئيس ترامب، نرى الشرق الأوسط يبدأ في التواصل، معبرا أن هذه الاتفاقيات هي إنجاز ضخم للبلدان المعنية".

وأكد كوشنر أن الاتفاقيات تؤدي إلى شعور هائل بالأمل والتفاؤل في المنطقة، بدلا من التركيز على الصراعات الماضية، مضيفا "يركز الناس الآن على خلق مستقبل نابض بالحياة مليء بالإمكانيات اللانهائية".

الجدير بالذكر أنه تم توقيع معاهدتي السلام بين كلا من الإمارات والبحرين مع إسرائيل برعاية أمريكية داخل البيت البيض بحضور أكثر من 700 شخص، ووقع الاتفاق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان، ووزير خارجية البحرين عبد اللطيف الزياني.