جوال

صواريخ غزة هدفها عرقلة اتفاقات السلام

نتنياهو يهدد: سنضرب كل الذين يمدون يدهم للاعتداء علينا

بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي

بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي

تل أيبب - سوا

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنني "لا أستغرب من الفلسطينيين الذين أطلقوا الليلة صواريخ بالتزامن مع المراسم التاريخية، إنهم يريدون إعادة السلام إلى الوراء ولكنهم لن ينجحوا، سنضرب كل الذين يمدون يدهم للاعتداء علينا". 

وجاءت كلمة نتنياهو خلال إقلاعه من واشنطن إلى إسرائيل، تعقيباً على إطلاق صاروخين من قطاع غزة تجاه منطقة الجنوب تحديداً في أسدود وعسقلان، تزامناً مع توقيع إسرائيل معاهدتي سلام مع الإمارات ومملكة البحرين.

وفي سياق متصل ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، أنه بعد ليلة من قصف الصواريخ باتجاه مستوطنات الغلاف، فإن قائد فرقة غزة العميد نمرود ألوني يجري حاليا محادثات مع رؤساء مجالس غلاف غزة.

وكان الوزير تساحي هنغبي، قال محذراً، إنه عندما لا يبالون بتحذيراتنا، نقوم بتنفيذها، وهذا يشمل الاغتيالات. 

اقرأ أيضا: تفاصيل بنود اتفاقية السلام بين إسرائيل والإمارات

جدير بالذكر أن نتنياهوأجرى مشاورات أمنية هاتفية من واشنطن، مع وزير الجيش بيني غانتس ، ورئيس الأركان أفيف كوخافي، ورئيس مجلس الأمن القومي مئير بن شبات، وشخصيات أخرى.

وكانت مصادر إسرائيلية، زعمت في وقت سابق من اليوم، أنه لا يوجد أي رغبة في تل أبيب، بالتصعيد على جبهة غزة، موضحة أن حركة حماس دفعت ثمنًا باهظًا بعد الهجمات التي نفذها الجيش الإسرائيلي ضد مواقعها، وفق  ما ذكرته إذاعة الجيش الإسرائيلي . 

يشار إلى أن  تلفزيون "مكان" الإسرائيلي، أفاد أمس، بإصابة إسرائيليين اثنين جراء سقوط صاروخ بمدينة أسدود جنوب إسرائيل أُطلق من قطاع غزة.