جوال

عدم التزام واضح من المواطنين

الطب الوقائي برام الله يحذر من الوضع الصحي في فلسطين

كورونا-جنين-1594713816.jpg

كورونا-جنين-1594713816.jpg

رام الله - سوا

أكد علي عبد ربه مسؤول الطب الوقائي في وزارة الصحة ب رام الله ، اليوم الأربعاء، أن الوضع الصحي في فلسطين خطير ومقلق خاصةً في ظل إصابة ما بين 300 إلى 450 حالة يومياً بفيروس كورونا .

وأوضح عبد ربه في تصريح لإذاعة صوت فلسطين، تابعته وكالة سوا الإخبارية، أنه واستناداً للتقرير اليومي الصادر عن وزيرة الصحة، فإن هناك عدم التزام واضح وصريح وجلي من قبل المواطنين بعدم التقيد بكل الإجراءات الصحية والوقائية بل بالعكس المطالبة بإزالة كل القيود وصدور تعليمات تتيح للمواطن بعمل مايشاء والعودة للحياة الطبيعية.

وأشار إلى أنه في حال استمر الوضع على هذا المنوال فستزداد الاعداد والحالات المصابة وبالتالي زيادة أعداد الوفيات.

وحول وتيرة أعداد سحب العينات، لفت عبد ربه إلى أن أعداد سحب العينات يومياً هي بنفس الوتيرة حيث لا يقل العدد عن 2000 إلى 2500 ويزيد الرقم أحياناً.

وشدد على أن توقف سحب العينات العشوائية جاء بسبب أن الفحص العشوائي يكون للتأكد من الوضع الوبائي في فلسطين ولكن اليوم نحن متأكدين من إنتشار المرض دون أدنى شك.

وأضاف أن الفحوصات لم تكن الهدف الأساسي وإنما الهدف كان كسر حلقة انتشار العدوى بين المواطنين والفيروس وهذا لن يحدث الا بالالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية.