جوال

حقيقة وفاة الفنان باسم ياخور بحادث سير في الإمارات

حقيقة وفاة الفنان باسم ياخور بحادث سير في الإمارات

حقيقة وفاة الفنان باسم ياخور بحادث سير في الإمارات

دبي - سوا

نشرت العديد من وسائل الإعلام المحلية والعربية، اليوم الاثنين 10 أغسطس 2020، خبر وفاة الفنان السوري باسم ياخور في الإمارات العربية المتحدة بعد تعرضه لحادث سير.

وذكرت موقع الفن، أن خبر وفاة الفنان باسم ياخور المتداول في بعض الصفحات عبر مواقع التواصل غير صحيح، مؤكدة أن الممثل لم يتعرض لحادث سير.

وأصر باسم ياخور على التعليق شخصيا حول شائعات مصرعه بحادث سير، إذ وصف الذين يروجون مثل هذه أخبار في صورة على حسابه الشخصي بإنستجرام بأنهم مرضى نفسيين وحاقدين.

وكان الممثل باسم ياخور قد ظهر في تدوينة عبر حسابه بموقع فيسبوك، نعى فيها الفنان السوري الراحل طوني موسى، بعد أيام من إصابته بفيروس كورونا ونقله إلى الحجر الصحي.

كما ظهر باسم ياخور في مقابلة لوسائل الإعلام، تحدث فيها بصراحة عن أجور الممثلين السوريين ودخلهم الشهري الذي بالكاد يكفي لمصاريف الحياة الأساسية بالوقت الراهن.

وحرص ياخور أيضاً على مشاركة متابعيه صوراً ومقاطع فيديو من الإجازة الصيفية التي يقضيها في إحدى الدول ليطمئن الجمهور بأنه بخير وينفي كل الشائعات، فتفاعل المتابعون مع المنشور.

وعبروا نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن سعادتهم لأنه بصحة جيدة، مستغربين حقد البعض الذي يدفعهم لإطلاق هذا النوع من الشائعات القاسية التي تؤثر ليس فقط في النجوم وعائلاتهم إنما أيضاً في محبيهم.

وقام الفنان باسم ياخور بإخراج مسرحية الرجل المتفجر عام 2000، وهي التجربة الإخراجية الأولى لباسم ياخور، وأخرج أيضا مسلسل هومي هون عام 2004 وحل ضيفاً في العديد من حلقاته.