جوال

"التعاون" تعرض فيلمًا تسجيليًا يوثق الذاكرة الفلسطينية

"التعاون" تعرض فيلمًا تسجيليًا يوثق الذاكرة الفلسطينية

"التعاون" تعرض فيلمًا تسجيليًا يوثق الذاكرة الفلسطينية

رام الله - سوا

عرضت مؤسسة "التعاون"، اليوم الأحد، فيلمًا تسجيليًا بعنوان "خيوط السرد"، ويحكي قصة 12 سيدة فلسطينية من أجيال مختلفة، تربطهن علاقة بفن التطريز والثوب الفلسطيني، وتتحدثن عن حياتهن قبل الشتات وذكرياتهن، ليتشابك السرد الفردي مع السرد الجماعي، في توثيق للذاكرة الفلسطينية الحية.

وتم عرض الفيلم الذي أنتجته "فورورد فيلم بروداكشن" عبر تقنية "زووم"، بمساهمة من مؤسستي "التعاون- لبنان" و"إنعاش"، ضمن سلسلة اللقاءات التي تهدف إلى عرض التجارب من خلال المشاركة التفاعلية لإثراء المعرفة الجمعية وتراكمها.

وتلا عرض الفيلم نقاش أدارته مدير عام "التعاون" يارا السالم، بحضور المخرجة كارول منصور، والباحثة والمنتجة منى الخالدي، والمشاركتان في الفيلم هدى الإمام وليلى العطشان، ومديرة مكتب "التعاون" في لبنان سوسن المصري، بمشاركة عدد من أعضاء "التعاون" وممثلين عن مؤسسات ثقافية وجمهور من المهتمين بالشأن الثقافي والسينمائي.

وقالت السالم إن "التعاون" وانطلاقا من كونها "منبرا للأفكار الإبداعية"، تسعى للمساهمة بتميز في تطوير قدرات الإنسان الفلسطيني والحفاظ على تراثه وهويته ودعم ثقافته الحية، مشيرة إلى أن فيلم "خيوط السرد" الذي ساهمت "التعاون-لبنان" في انتاجه، يعتبر من المشاريع الهادفة إلى تعزيز الهوية الفلسطينية ونشر وإيصال الرواية الفلسطينية إلى العالم أجمع. وفق وكالة وفا

وأضافت: "إن المحافظة علـى هويّـة فلسـطين وتراثهـا الثقافـي يعتبر مكونا حيويا لضمـان البقـاء والتنميـة المسـتدامة لشـعبنا، فربـط الأجيال بتراثهـا مـن خـلال الروايـة، والأدب، والموسـيقى، والرقـص، والمسـرح، والفنـون البصريـة يعد عنصـرا حاسـما فـي تمكيـن المجتمعـات وحفاظهـا علـى هويتهـا".