جوال

الزعنون يعزّي لبنان بضحايا انفجار مرفأ بيروت

رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون

رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون

رام الله - سوا

أبدى رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون تضامنه مع الشعب اللبناني على إثر الفاجعة المؤلمة التي ألمتْ به نتيجة انفجار مرفأ بيروت أمس، والذي خلف الآلاف بين قتيل وجريح ودمارًا هائلًا في الممتلكات.

وأضاف الزعنون في برقية تعزية أرسلها اليوم الأربعاء، لرئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري "أنّنا على ثقة كبيرة بقدرة لبنان على تجاوز هذه المحنة المؤلمة والخروج منها قويا معافى، وبسواعد أبنائه، ومساندة ودعم الأشقاء العرب والمسلمين، والأصدقاء في العالم، وسيبقى شعبنا إلى جانب أشقائه في لبنان". وفق الوكالة الرسمية للانباء.

وقال الزعنون "إنّنا أمام هذا المصاب الجلل، الذي يدمي القلب، نعبّر لكم عن حزننا البالغ لما حدث، ونؤكد تضامننا وتضامن الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات مع الشعب اللبناني الشقيق، ونتقدم لكم ومن خلالكم بتعازينا الحارة ومواساتنا الصادقة لعائلات الضحايا المكلومة، وندعوا الله تعالى أن يرحم المتوفين، وأن يلّهم ذويهم عظيم الصبر والسلوان، وأن يمنّ على المصابين بالشفاء العاجل".