جوال

بعد تسلله من البحر

الشاباك يكشف حيثيات اعتقال عز الدين بدر من غزة

جانب من انتشار آليات الاحتلال في قاعدة زكيم - أرشيفية

جانب من انتشار آليات الاحتلال في قاعدة زكيم - أرشيفية

تل أبيب - سوا

كشف جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) اليوم الخميس 30 يوليو 2020، حيثيات اعتقال فلسطيني تسلّل إلى إسرائيل بحرًا من قطاع غزة .

وقال الشاباك في تقريره، إن "عز الدين حسين، 24 عاما، من سكان مخيم جباليا، شمال غزة، تسلل إلى إسرائيل سباحة في يوم 28 يونيو/حزيران 2020، وخلال التحقيق معه، قال إنه تسلل إلى إسرائيل طوعا على خلفية الصعوبات الشخصية التي عاشها.

وبيّن الشاباك أنه تم اعتقاله من قبل قوة عسكرية إسرائيلية فور اجتيازه الحاجز البحري وعليه تم تحويله إلى التحقيق في جهاز الأمن العام.

وفي إطار البيان، أفاد الشاباك بأنه تم تجنيده عام 2013 لصفوف الجناح العسكري لحركة حماس وأنه عمل في صفوف منظومة الدفاع الجوي التابعة لحماس منذ العام 2018 وحتى اعتقاله.

كما كشف البيان الذي نشرته وسائل إعلام إسرائيلية، أنه عمل قائدا لمجموعة صواريخ كتف أرض-جو، مدعيًا أنه كان يخبئ في منزله صاروخا مضادا للطائرات وكان يهدد باطلاقه على طائرة مروحية إسرائيلية في حال هبوطها قرب منزله وذلك بهدف قتل جنود إسرائيليين أو اختطافهم، على حد زعمهم.

اقرأ أيضا: الصـــحة: وفاة مواطنة من الخليـــل متأثرة بإصابتها بكــــورونا

وقال الشاباك إنه "وفي إطار عمله في صفوف حماس، شارك حسين في تدريبات مختلفة وفي عمليات عسكرية ضد إسرائيل. هذا وفي إطار خدمته في صفوف منظومة الدفاع الجوي التابعة لحماس تعلم عن أنواع الطائرات التي يستخدمها سلاح الجو الإسرائيلي وعن أدوارها وعن صواريخ مضادة للطائرات وعن مناظير وكاميرات يتم استعمالها لمراقبة الطائرات الإسرائيلية التي تحلق في سماء قطاع غزة"، وفق البيان.

وزعم الشاباك في بيانه، أن التحقيق مع حسين حول نشاطه في صفوف حماس قد كشف الكثير من المعلومات حول عمله في الحركة.

وأوضح الشاباك أنه تم تحويله للتحقيق وتقديم لائحة اتهام بحقه إلى المحكمة اللوائية في بئر السبع تنسب له ارتكاب مخالفات أمنية خطيرة.