جوال
اعلان تليجرام

"التواصل الجهاد" تنظم صلحا عشائريا بين عائلتين بغزة

التواصل الجماهيري لـ"الجهاد" تنظم صلح عشائري بين عائلتين أبو قادوس وقدوحة بغزة

التواصل الجماهيري لـ"الجهاد" تنظم صلح عشائري بين عائلتين أبو قادوس وقدوحة بغزة

غزة - سوا

نظمت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح في حركة الجهاد الإسلامي، صلحًا عشائريًا بين عائلة أبو قادوس وعائلة قدوحة في مدينة غزة ، بحضور العديد من الوجهاء والمخاتير وأعضاء اللجنة.

وفيما يلي نص البيان كما وصل وكالة "سوا" الإخبارية:-

صلح عشائري بين عائلتين أبو قادوس وقدوحة بغزة

نظمت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح في حركة الجهاد الإسلامي إقليم غزة، صلحًا عشائريًا بين عائلة أبو قادوس وعائلة قدوحة في مدينة غزة، بحضور الحاج أبو ثائر عطية والشيخ أبو حمودة العايدي وأبو العبد ماضي وأبو حسن الحساسنة وأبو مالك أبو خوصة والعديد من الوجهاء والمخاتير في اللجنة وبحضور جمع من أبناء العائلتين.

وقال عضو اللجنة الشيخ أبو حمودة العايدي خلال كلمة اللجنة "سعداء اليوم بما نشاهد من قيم الأخلاق الحميدة والتي لا نسمعها فقط بل نشاهدها من خلال هذا الموقف العظيم الذي عبرت عنه عائلتين أبو قادوس وقدوحة تحت مظلة فلسطين و القدس ورجال الإصلاح الذين وضعوا شموعًا إلى هذا الطريق الطويل حتى الوصول إلى مبتغانا في الحرية".

وأضاف: "ما قامت به عائلة أبو قادوس إنما هو تخلق بأعظم الأخلاق وهو استجابة لنداء الله من فوق سبع سماوات بالتسامح والعفو عند المقدرة".

من جانبه: عبّر وجيه عائلة أبو قادوس، عن عفو عائلته، عن أحد أبناء عائلة قدوحة والتنازل عن كل حق لهم"، مبينًا أن ذلك جاء مرضات لله.

في ختام الصلح بارك رجال الإصلاح هذا الصلح العشائري مهنئين العائلتين الكريمتين بوحدة الترابط وروح الإخاء والتسامح والعفو عند المقدرة وأن هذا العمل النبيل الأخلاقي من قيم الإسلام وشيم الرجال وجهود رجال الإصلاح.