جوال

استشهاد مواطن برصاص الاحتلال شمال سلفيت

استشهاد مواطن برصاص الاحتلال شمال سلفيت

استشهاد مواطن برصاص الاحتلال شمال سلفيت

سلفيت - سوا

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مساء اليوم الخميس 9 يوليو 2020 ، عن استشهاد مواطن برصاص الاحتلال الإسرائيلي شمال مدينة سلفيت بالضفة الغربية المحتلة.

وأفادت الوزارة في بيان مقتضب على صفحتها في فيسبوك، باستشهاد مواطن برصاص الاحتلال، وصل بحالة حرجة للغاية الى مستشفى سلفيت الحكومي، من قرية كفل حارس.

وأوضحت الصحة أن المواطن أصيب بالرصاص الحي في رقبته.

من جهته، قال محافظ  سلفيت عبدالله كميل، إن قوات الاحتلال أعدمت الشاب ابراهيم مصطفى ابو يعقوب من قرية كفل حارس باطلاق النار عليه بدم بارد بينما كان يمشي بشكل طبيعي مع بعض اصدقائه.

وذكرت وسائل اعلام إسرائيلية، أن قوة من الجيش أطلقت النار على فلسطيني بزعم إلقاء زجاجات مولوتوف على موقع عسكري عند مدخل كفل حارس في سلفيت.

وأفاد رئيس بلدية كفل حارس عصام أبو يعقوب، بأن قوات الاحتلال تغلق مداخل البلدة منذ أربعة أيام، واليوم أطلقت النار على الشابين إبراهيم أبو يعقوب (34 عاما) ومحمد عبد السلام الأسعد (17عاما) في الفخذ أثناء تجولهما داخل البلدة بشكل طبيعي.

بدوره حمل محافظ سلفيت عبد الله كميل، سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن استشهاد الشاب ابراهيم أبو يعقوب، بحسب وكالة وفا.

وقال كميل: إن هذه الجريمة حلقة من سلسلة الجرائم التي تقترفها سلطات الاحتلال، بحق أبناء شعبنا في كل مكان ما يدعو للوحدة ورص الصفوف في مواجهة مخططات الاحتلال وجرائمه.