جوال

العربية الفلسطينية ترحب بما جاء في مؤتمر الرجوب والعاروري

الجبهة العربية الفلسطينية

الجبهة العربية الفلسطينية

غزة - سوا

رحبت الجبهة العربية الفلسطينية بالمؤتمر الصحفي الذي ضم جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، وصالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ، معتبرة أن هذا التقارب خطوة في الاتجاه الصحيح ومطلوب استكمالها وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام لتوحيد شعبنا الفلسطيني في مواجهة التحديات المفروضة عليه وعلى قضيته الوطنية.

نص التصريح كما وصل وكالة سوا الاخبارية

رحبت الجبهة العربية الفلسطينية بالمؤتمر الصحفي الذي ضم جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، وصالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، معتبرة أن هذا التقارب خطوة في الاتجاه الصحيح ومطلوب استكمالها وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام لتوحيد شعبنا الفلسطيني في مواجهة التحديات المفروضة عليه وعلى قضيته الوطنية.

وأضافت الجبهة، أن هذا التقارب يجب أن يترجم على الأرض وفي الميدان بالتصدي لكافة المخططات الصهيوأمريكية التي تستهدف تصفية قضيتنا الفلسطينية ولمواجهة مخطط الضم والمضي قدماً نحو إنجاز مشروعنا الوطني في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس .

وتابعت الجبهة، إن المرحلة الراهنة تتطلب من الجميع تغليب المصلحة الوطنية العليا والالتفاف حول برنامج مواجهة وطني ليدفع الاحتلال ومن خلفه الإدارة الأمريكية إلى الإدراك أن الشعب الفلسطيني لن يتنازل عن حقوقه الثابتة والمشروعة وسيواصل نضاله حتى تحقيقها ويمكنه من ممارستها.

وشددت الجبهة، أن الوحدة الوطنية الفلسطينية كانت ولا زالت الصخرة الصلبة التي تتحطم عليها كل المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا ، مؤكدة أن استعادة وحدتنا الوطنية ضرورة وطنية ملحة في هذه المرحلة وهي أولى خطوات برنامج المواجهة القادر على حماية شعبنا وحقوقه والقادر على حشد دعم كل الدول الصديقة والشقيقة حول مطالب الشعب الفلسطيني .

الجبهة العربية الفلسطينية

دائرة الثقافة والإعلام