جوال

المالية تعلن عن موعد ونسبة صرف رواتب الموظفين يوم غد

صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية

صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية

رام الله - سوا

من المقرر ان تعلن وزارة المالية في رام الله عن موعد ونسبة صرف رواتب الموظفين العموميين يوم غد الخميس ، حيث سيعقد الوزير شكري بشارة مؤتمر صحفيا للإعلان عن ذلك.

ونشرت وزارة المالية برام الله عبر "فيسبوك" بيانا قالت فيه: "سيعقد وزير المالية السيد شكري بشارة غدا الخميس بمشاركة فريق من وزارة المالية لقاء سيتم نشره مباشر على الصفحة الرسمية للوزارة وذلك في تمام الساعة 10:30 صباحا للحديث عن الوضع المالي بشكل عام وتحديد نسبة وآلية صرف رواتب الموظفين بشكل خاص".

وفي سياق متصل، قالت صحيفة الحياة الجديدة عبر موقعها الالكتروني أنه من المتوقع أن يعلن خلال المؤتمر طبيعة هذه النسب وموعد صرفها.

من جهتها ذكرت إذاعة صوت فلسطين الرسمية ان وزير المالية سيخرج بمؤتمر صحفي في تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا.

وعجزت الحكومة الفلسطينية عن دفع رواتب الموظفين عن الشهر الماضي، بسبب وقف الاتفاقات مع إسرائيل، ما زاد من تردي الوضع المعيشي في الأراضي الفلسطينية التي عانت من الإغلاق لحوالي 3 شهور سابقة بسبب فيروس كورونا .

إقرأ/ي أيضا: سلطة النقد توضح تفاصيل تأجيل الأقساط الشهرية وآلية السداد

وشهدت إيرادات السلطة الفلسطينية، تراجعا حادا في مايو، نتيجة توقفها عن استلام عائدات المقاصة مع إسرائيل بسبب القرار الفلسطيني وقف التنسيق بين الجانبين، وأيضا للتراجع الحاد في الجباية المحلية بسبب جائحة كورونا.

وتظهر بيانات لوزارة المالية في رام الله أن الجباية المحلية تراجعت في مايو إلى حوالي 40 مليون دولار، منخفضة بأكثر من 60 بالمئة عن معدلها الشهري (حوالي 110 ملايين دولار) بسبب جائحة كورونا.

وبفقدان عائدات المقاصة مع إسرائيل بالكامل، ويبلغ معدلها حوالي 200 مليون دولار شهريا، تكون إيرادات السلطة الفلسطينية تراجعت بنسبة 90 بالمئة في مايو عنها في شهري يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط 2020.

وبحسب أرقام وزارة المالية، فإن الدعم الخارجي الذي تلقته السلطة في مايو بلغ 28 مليون دولار فقط، ما يعني أن كل ما حصلت عليه السلطة من إيرادات في مايو لا يتجاوز 68 مليون دولار، تغطي حوالي خمس النفقات العامة الشهرية فقط، البالغة حوالي 300 مليون دولار.